نائب الرئيس المصري السابق يشهد في محاكمة مبارك

Tue Sep 13, 2011 12:40pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

القاهرة 13 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال التلفزيون المصري إن عمر سليمان مدير المخابرات العامة المصرية السابق ونائب الرئيس السابق حسني مبارك بدأ يدلي بشهادته اليوم الثلاثاء أمام المحكمة في قضية قتل المتظاهرين المتهم فيها مبارك.

وسليمان من بين مجموعة من المسؤولين البارزين أو المسؤولين السابقين الذي استدعوا للشهادة. ومن بين كبار المسؤولين الذين استدعوا المشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون البلاد منذ الإطاحة بمبارك في فبراير شباط في انتفاضة قتل فيها نحو 850 متظاهرا وأصيب أكثر من ستة آلاف.

وكان المستشار أحمد رفعت رئيس محكمة جنايات القاهرة التي يمثل أمامها مبارك وتسعة متهمين آخرين بينهم ابناه علاء وجمال ووزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي أمر بحظر نشر تفاصيل الجلسات التي يشهد فيها كبار المسؤولين الحاليين أو السابقين لأسباب قال إنها تتعلق بالأمن القومي كما أمر بأن تكون تلك الجلسات سرية.

والمسؤولون الآخرون الحاليون أو السابقون المطلوبون للشهادة هم الفريق سامي عنان نائب رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة ومنصور عيسوي وزير الداخلية ومحمود وجدي وزير الداخلية السابق.

ويمكن أن تكون شهادات المسؤولين الحاليين أو السابقين حاسمة في الحكم ببراءة مبارك أو إدانته.

وكان مقررا أن يدلي طنطاوي بشهادته يوم الأحد وأن تليها شهادة عنان يوم الاثنين لكن الشهادتين أرجئتا إلى يومي 24 و25 سبتمبر أيلول الحالي بعد أن قالا إنهما مشغولان بالوضع الأمني في البلاد بعد أن اقتحم محتجون المبنى الذي توجد به السفارة الإسرائيلية في القاهرة يوم الجمعة.

وعين سليمان نائبا للرئيس في الأيام الأخيرة من حكم مبارك فيما كان محاولة لتهدئة الانتفاضة الشعبية التي كانت تطالب بإسقاط الرئيس السابق لكن المتظاهرين استمروا في الاعتصام في ميدان التحرير إلى أن تخلى مبارك عن الرئاسة يوم 11 فبراير شباط.

وأثار قرار سرية الجلسات التي سيشهد فيها الخمسة غضب كثيرين من المصريين الذين طالبوا بمحاكمة شفافة.   يتبع