مسؤول أمريكي يبحث تطبيق عقوبات اقتصادية على سوريا مع الأردن

Sun Nov 13, 2011 1:24pm GMT
 

عمان 13 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال بيان للسفارة الأمريكية إن مسؤولا كبيرا بوزارة الخزانة الأمريكية أجرى محادثات اليوم الأحد مع مسؤولين أردنيين كبار ومسؤولين تنفيذيين بالقطاع المصرفي بشأن جهود تطبيق عقوبات اقتصادية على سوريا.

وأضاف البيان أن دانييل جليزر مساعد وزير الخزانة الذي يحقق في قضايا تمويل الإرهاب سيبحث ايضا المحاولات السورية المحتملة لتفادي عقوبات الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي من خلال القطاع المالي الأردني.

ومضى يقول إن اجتماع جليزر مع المسؤولين التنفيذيين بالقطاع المصرفي "سيبرز أهمية جهود الأردن المتواصلة للحفاظ على الشفافية والتنظيم الجيد للقطاع المالي."

ووسع الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة مؤخرا نطاق العقوبات على سوريا لممارسة ضغط على دمشق حتى توقف الحملة العنيفة على المتظاهرين.

وقالت جامعة الدول العربية التي علقت عضوية سوريا امس السبت إنها تعتزم فرض عقوبات اقتصادية على القيادة السورية لكنها لم تذكر تفاصيل.

واجتمع جليزر في بيروت مع رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي ومحافظ البنك المركزي رياض سلامة.

وقال البيان إن مسؤول وزارة الخزانة الأمريكية أكد "الحاجة الى أن تحمي السلطات القطاع المالي اللبناني من المحاولات السورية لتفادي العقوبات."

وللبنوك اللبنانية والأردنية الكبيرة فروع عديدة في سوريا افتتحت في الأعوام الستة الماضية حين أزالت دمشق القيود على الحصص الأجنبية في القطاع المصرفي.

وسقط آلاف من القتلى والجرحى في الاحتجاجات الشعبية ضد حكم الرئيس بشار الأسد.

د ز-ع ش (سيس) (قتص)