كلينتون: دبلوماسي رفيع من بيونجيانج يزور الولايات المتحدة

Sun Jul 24, 2011 1:34pm GMT
 

(لإضافة تصريح لكلينتون)

سول 24 يوليو تموز (رويترز) - قالت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون اليوم الأحد إن دبلوماسيا رفيعا من كوريا الشمالية يعتزم زيارة نيويورك في وقت لاحق هذا الأسبوع لإجراء محادثات مع مسؤولين أمريكيين.

وقالت كلينتون في بيان "دعت الولايات المتحدة كيم كي جوان النائب الأول لوزير الخارجية إلى نيويورك في وقت لاحق من الأسبوع الجاري."

وأضافت أن كيم سيلتقي بمسؤولين أمريكيين لبحث الخطوات التالية اللازمة لاستئناف المحادثات السداسية الكورية الشمالية.

وستأتي زيارة كيم بعد أسبوع من اجتماع مفاجيء يوم الجمعة بين كبير المبعوثين النوويين لدى كل من الكوريتين على هامش منتدى أمني إقليمي رئيسي في آسيا عقد في اندونيسيا ولقاء قصير في اليوم التالي بين وزيري خارجية الكوريتين.

وقالت كلينتون إن اجتماع نيويورك "سيكون اجتماعا استكشافيا لتحديد ما إذا كانت كوريا الشمالية مستعدة للتأكيد على التزاماتها بموجب الالتزامات الدولية والتزامات المحادثات السداسية وكذلك اتخاذ خطوات ملموسة لا يمكن إلغاؤها في اتجاه نزع السلاح النووي."

واتفقت واشنطن وبكين على عملية من ثلاث مراحل لاستئناف المحادثات السداسية التي تشارك فيها أيضا روسيا واليابان. والمرحلة الأولى هي تفاهم ثنائي بين الكوريتين وتتضمن الثانية محادثات بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة والمرحلة الثالثة هي المحادثات السداسية.

وتم تفسير هذه الاتصالات خلال قمة لرابطة دول جنوب شرق اسيا (اسيان) على أنه يشير إلى تقدم نحو كسر الجمود في العلاقات بين الكوريتين.

ولم يتسن على الفور الاتصال بمسؤولين في سول للتعقيب.

وكان كيم أكبر مفاوض نووي لكوريا الشمالية لسنوات قبل ترقيته في العام الماضي.

د م-ع ش (سيس)