رئيس الوزراء التركي يتجه لاعلان خطة عقوبات ضد سوريا

Tue Oct 4, 2011 1:47pm GMT
 

بريتوريا 4 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان اليوم الثلاثاء انه سيعلن خطة بلاده لفرض عقوبات على سوريا بعد ان يزور مخيم لاجئين سوريا قرب الحدود في الايام القادمة في تصعيد للضغوط على الرئيس بشار الاسد.

وينذر هذا التحرك بمزيد من التدهور في العلاقات الودية سابقا بين أنقرة ودمشق منذ ان بدأ الاسد حملة ضد المحتجين.

وقال أردوغان للصحفيين "فيما يتعلق بالعقوبات سنجري تقييما ونعلن خارطة طريق خاصة بنا بعد زيارة هاتاي تحدد الخطوات" مضيفا انه يتوقع زيارة المنطقة في نهاية الاسبوع أو بداية الاسبوع القادم.

ولجأ نحو 7000 سوري الى مخيمات اقيمت في هاتاي فرارا من العنف في وطنهم.

وقال اردوغان في الشهر الماضي ان الاسد سيطيح به شعبه "إن عاجلا أو آجلا" وحذر من ان سوريا يمكن ان تنزلق الى حرب طائفية بين العلويين والسنة.

وقتل 2700 شخص على الاقل في الحملة في سوريا وفقا لاحصاء الامم المتحدة. وبدأ المتظاهرون المطالبة بشكل من اشكال الحماية الدولية التي لم تصل الى حد تدخل عسكري غربي مماثل لما حدث في ليبيا.

ر ف-ع ش (سيس)