حقائق- سياسات حزب الحرية والعدالة التابع للاخوان المسلمين في مصر

Mon Dec 5, 2011 9:38am GMT
 

من شيماء فايد

القاهرة 5 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - حصل حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لجماعة الاخوان المسلمين على أكبر عدد من المقاعد في المرحلة الأولى من أول انتخابات ديمقراطية في مصر منذ نحو 60 عاما.

وفيما يلي بعض آراء تبنتها جماعة الاخوان وحزب الحرية والعدالة في الاقتصاد والأمن والإصلاح السياسي والدين والثقافة والسياسة الخارجية استنادا إلى تصريحات من الأعضاء وبرنامج الحزب.

السياسة والدين..

- يقول مسؤولو الحرية والعدالة إنهم يريدون بناء دولة ديمقراطية حديثة مرجعيتها الشريعة الإسلامية.

- يقول الحرية والعدالة في برنامجه إن التشريع يجب أن يستند إلى الشريعة وأن ينفذ بموافقة الأغلبية البرلمانية.

- يتحدث برنامج الحزب عن "نشر وتعميق" فهم الشريعة كوسيلة لدعوة الأفراد والمجتمع وهو تكرار لتصريحات مسؤولين يقولون إنهم لا يريدون فرض الشريعة على سكان لا يرغبون في ذلك.

- يقول إن أتباع الديانات الأخرى ستحكمهم قوانينهم في المسائل الدينية.

- عندما سئل سعد الكتاتني الأمين العام لحزب الحرية والعدالة عما إذا كان الحزب سيجبر المصريات على ارتداء الحجاب أجاب قائلا إنه لن يسن "قانونا يقول إن المرأة اللي مش محجبة تمنع من كذا أو كذا... لازم أشعرها ان العقاب في الآخرة." وأغلب المصريات يرتدين الحجاب بالفعل.   يتبع