النائب العام المصري يأمر بمحاكمة أردني واسرائيلي اتهما بالتجسس

Mon Aug 15, 2011 11:43am GMT
 

القاهرة 15 أغسطس اب (رويترز) - قالت مصادر أمنية ووسائل إعلام مصرية اليوم الاثنين إن النائب العام أمر بمحاكمة أردني واسرائيلي أمام محكمة أمن الدولة.

وقالت صحيفة المصري اليوم إن الرجلين دخلا مصر بعد الثورة التي أطاحت بالرئيس حسني مبارك يوم 11 فبراير شباط بهدف التنصت على مكالمات دولية وتمريرها إلى جهاز المخابرات الاسرائيلي (الموساد) لتمكينه من مراقبتها بطريقة تضر بالأمن القومي المصري.

وأضافت الصحيفة أن المشتبه به الأول الذي قالت إنه مهندس اتصالات أردني اسمه بشار إبراهيم أبو زيد ألقي القبض عليه في مارس اذار بينما فر الاسرائيلي واسمه عوفير هيراري من البلاد ويحاكم غيابيا.

وقالت المصري اليوم إن أبو زيد اتهم أيضا بجمع معلومات عن بعض الموظفين الذين يعملون في قطاع الاتصالات بهدف تجنيد مرشحين للعمل مع الموساد.

ولم يتحدد بعد موعد للمحاكمة.

وألقت مصر في يونيو حزيران القبض على اسرائيلي اشتبه في تجسسه وتجنيد عملاء لزعزعة استقرار البلاد وإثارة الفتنة بعد الإطاحة بمبارك.

وأصبحت مصر عام 1979 أول دولة عربية توقع معاهدة سلام مع اسرائيل لكن العلاقات ما زالت فاترة.

د م-ع ش (سيس)