مسؤولون: متشددون من افغانستان يهاجمون قريتين باكستانيتين

Wed Jul 6, 2011 1:39pm GMT
 

اسلام اباد 6 يوليو تموز (رويترز) - قال مسؤولون باكستانيون ان ما يصل الى 600 متشدد من افغانستان هاجموا قريتين باكستانيتين اليوم الاربعاء في احدث هجوم في سلسلة من الغارات واسعة النطاق على المدنيين وقوات الامن.

واقتحم متشددون قريتي نورسات درا وخارو في منطقة دير العليا وخاضوا قتالا مع جنود وميليشيا قبلية موالية للحكومة.

وقال مسؤول بالشرطة يدعى عبد الستار لرويترز "طبقا للتقارير الواردة من القريتين شن ما بين 550 و600 متشدد الهجوم في حوالي الساعة الخامسة صباحا واستمر القتال عدة ساعات."

وقال مسؤول آخر ان اربعة من رجال القبائل الموالية للحكومة الذين قاتلوا مع القوات اصيبوا في الهجوم.

وتقول باكستان ان اكثر من 55 جنديا قتلوا في عدة هجمات عبر الحدود خلال الشهر الماضي. وزادت الهجمات التوتر بين البلدين المجاورين بينما تكافحان تمردا تشنه حركة طالبان ومتشددون مرتبطون بتنظيم القاعدة منذ فترة طويلة.

ويقول محللون ان مقاتلي طالبان الباكستانية الذين فروا الى افغانستان في مواجهة هجمات للجيش ينضمون الى حلفاء لهم في افغانستان لتنظيم الصفوف وتهديد المناطق الحدودية الباكستانية مرة اخرى.

وتنحي باكستان باللائمة على افغانستان في توفير الملاذ لمتشددين داخل حدودها تاركة قواتها عرضة للهجمات المضادة عندما تطاردهم لاخراجهم من المناطق القبلية الى افغانستان.

وبدورها تلقي كابول باللائمة على باكستان في مقتل عشرات المدنيين في اسابيع من القصف عبر الحدود الامر الذي اغضب المواطنين والمسؤولين الافغان على حد سواء.

ويوجد بمنطقة الحدود التي تشهد غيابا للقانون بعضا من اخطر الجماعات المتشددة في العالم التي تجمعها صلات وثيقة وتعبر ذهابا وايابا لتنفيذ العمليات.   يتبع