واشنطن توجه اتهامات لأوزبكي بتهديد حياة أوباما

Wed Jul 27, 2011 6:43am GMT
 

اتلانتا 27 يوليو تموز (رويترز) - قال مسؤولون أمريكيون إن رجلا من أوزبكستان يقيم بشكل غير مشروع في الولايات المتحدة وجهت إليه اتهامات أمس الثلاثاء بتهديد حياة الرئيس الأمريكي باراك اوباما وحيازة أسلحة نارية غير مرخصة.

ووجهت هيئة محلفين اتحادية في برمنجهام بولاية ألاباما اتهامات لأولوج بك قديروف (21 عاما) بتهديد أوباما في أربع مرات منفصلة هذا الشهر طبقا لبيان من جويس وايت فانس المدعي الأمريكي للمقاطعة الشمالية من ألاباما.

ولم يذكر البيان تفاصيل عن التهديدات المزعومة.

وقال فانس في البيان "نسقت أجهزة إنفاذ القانون الاتحادية والمحلية للتحقيق حول تهديد مما أدى إلى اعتقال قديروف الذي وجهت إليه اتهامات... بالتهديد مرارا بقتل رئيس الولايات المتحدة وبحيازة قنابل ومدفع رشاش."

وجاء في البيان أنه ألقي القبض على قديروف يوم 13 يوليو تموز في فندق صغير في ليدز بولاية ألاباما بعد شراء الرشاش من ضابط متخف. وشاركت سلطات أخرى لإنفاذ القانون في التوقيع على هذا البيان.

وجاء قديروف إلى الولايات المتحدة عام 2009 لكن تأشيرته التي دخل بها الولايات المتحدة كطالب ألغيت في ابريل نيسان عام 2010 بعد عدم التحاقه بأي جامعات.

وأضاف البيان أنه يواجه أقصى عقوبة وهي السجن خمس سنوات عن كل واقعة تهديد لأوباما وعشر سنوات عن كل واقعة حيازة سلاح.

د م-ع ش (سيس)