شركة يابانية تعترف ببيع لحوم أبقار ملوثة بالاشعاع "في طوكو وحولها"

Sun Jul 17, 2011 7:51am GMT
 

طوكيو 17 يوليو تموز (رويترز) - قالت ثاني أكبر شركة لمبيعات التجزئة في اليابان اليوم الأحد انها باعت لحوم ماشية أكلت غذاء ملوثا بالاشعاع النووي في أحدث حالة من سلسلة المخاوف الصحية الناتجة عن التسرب النووي من محطة فوكوشيما التي دمرها زلزال عنيف في شمال شرق اليابان.

وأذكت التقارير عن خضروات وحليب وأطعمة بحرية ومياه ملوثة بالاشعاع القلق في البلاد بعد أسوأ أزمة نووية في العالم بعد كارثة تشرنوبيل عام 1986 رغم تأكيدات من مسؤولين بأن مستويات التلوث ليست خطيرة.

وقالت شركة آيون انها باعت اللحوم الملوثة في متجر بالعاصمة طوكيو وأكثر من عشرة متاجر في المناطق المحيطة بها عندما كان الاشعاع مستمرا من محطة فوكوشيما النووية بعد اربعة أشهر من زلزال 11 مارس آذار الذي اعقبته أمواج مد عاتية.

وقال وزير ياباني ان اليابان ستحظر على الأرجح نقل شحنات لحوم الأبقار من المنطقة المحيطة بمحطة فوكوشيما. ولم يتضح بعد السبب الذي أخر مثل هذه الخطوة التي من غير المرجح أن تخفف الانتقادات الموجهة للحكومة لتباطؤها في مواجهة الأزمة.

وقالت شركة آيون انها باعت 319 كيلوجراما من اللحوم في الفترة من 27 ابريل نيسان وحتى 20 يونيو حزيران لمتجر في طوكيو ومتاجر أخرى في كاناجوا وشيبا. وتابعت الشركة انها باعت ايضا لحوما لمتاجر في شيزوكا وايشيكاوا بوسط البلاد.

أ س-ع ش (من)