العراق يرسل وفدا الى سوريا لاجراء محادثات ازمة

Sat Dec 17, 2011 11:03am GMT
 

بغداد 17 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال مسؤول حكومي كبير اليوم السبت ان العراق ارسل وفدا إلى سوريا للقاء حكومة الرئيس السوري بشار الاسد ومعارضيه في محاولة للمساعدة في انهاء اشهر من العنف في سوريا.

ورفضت الحكومة العراقية نداءات جامعة الدول العربية لفرض عقوبات على الاسد ويساور القادة العراقيون القلق من ان تمتد الاضرابات عبر الحدود وتخل بالتوازن الطائفي الدقيق في العراق.

وكان الامين العام للجامعة العربية نبيل العربي قال في وقت سابق من الشهر الحالي انه طلب من الحكومة العراقية المساعدة في التأثير على سوريا لتوافق على خطة السلام التي اقترحتها الجامعة.

وقال علي الموسوي المستشار الاعلامي لرئيس الوزراء العراقي نوري المالكي ان الوفد العراقي سيلتقي بمسؤولين حكوميين وكذلك بممثلين عن المعارضة داخل سوريا. واعرب عن استعداد الوفد للقاء اعضاء من المعارضة في الخارج.

وذكر تلفزيون العراقية المملوك للدولة ان الوفد سيلتقي بالاسد. لكن الموسوي لم يؤكد ذلك. ويقول العراق انه مستعد لاستخدام علاقاته الوثيقة مع حكومة الاسد للمساعدة في التفاوض على انهاء الاضطرابات.

وبعد تعرضها لعقوبات امريكية واوروبية تواجه سوريا الان مزيدا من العقوبات من دول عربية ردا على حملتها العنيفة على المحتجين المناهضين للاسد.

وتقول الامم المتحدة ان اكثر من خمسة الاف شخص قتلوا بأيدي قوات الامن في هذه الاضطربات.

ع أ خ-ع ش (سيس)