حركة قوامي المتحدة الباكستانية تنسحب من الائتلاف الحاكم

Mon Jun 27, 2011 1:44pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

كراتشي 27 يونيو حزيران (رويترز) - قالت حركة قوامي المتحدة الباكستانية اليوم الاثنين انها ستنسحب من الائتلاف الحاكم مما يثير مخاوف من تصاعد العنف في كراتشي العاصمة التجارية للبلاد والمعقل السياسي للحزب.

وذكر العضو البارز بالحركة فاروق ستار ان انسحاب الحزب سيكون بسبب الخلافات مع الحكومة بشأن الانتخابات في الجزء الذي تسيطر عليه باكستان من كشمير. وعلى الرغم من ان هذه الخطوة تمثل ضربة للحكومة الا انه من غير المتوقع ان تنهار لتمتعها باغلبية مريحة في البرلمان.

وقال ستار في مؤتمر صحفي "بعد النظر للسلوك غير الديمقراطي والديكتاتوري للحكومة توصلنا لنتيجة انه اضحى من المستحيل ان تساير حركة قوامي المتحدة هذه الحكومة."

وذكرت الحركة في بيان ان حاكم اقليم السند وعاصمته كراتشي سيستقيل ايضا. ويشغل عشرت العباد خان وهو عضو في حركة قوامي المتحدة هذا المنصب منذ فترة طويلة.

وحركة قوامي المتحدة شريك صغير لحزب الشعب الباكستاني الحاكم الذي يتزعمه الرئيس آصف علي زرداري في حكومة الاقليم والحكومة الاتحادية.

ه ل-ع ش (سيس)