السنغال تنشر قوات إضافية مع تفاقم مشكلة انقطاع الكهرباء

Tue Jun 28, 2011 1:42pm GMT
 

دكار 28 يونيو حزيران (رويترز) - نشرت السنغال قوات إضافية عند المباني الوزارية وحاملات الجند المدرعة قرب القصر الرئاسي وهليكوبتر حربية واحدة على الأقل في العاصمة دكار اليوم الثلاثاء بعد اندلاع أعمال شغب بسبب انقطاع الكهرباء لفترة طويلة.

وظلت الكثير من المنازل والمصالح التجارية دون كهرباء لأكثر من 30 ساعة مما حفز المشاعر المناهضة للحكومة. وأحرق متظاهرون الليلة الماضية إطارات السيارات ونهبوا مقر شركة الكهرباء الحكومية (سنيليك).

واندلعت أعمال شغب في الأسبوع الماضي بسبب محاولة الرئيس عبد الله واد تعديل الدستور بطريقة قال منافسون إنها ستجعل من السهل إعادة انتخابه.

وكانت السنغال قد اكتسبت سمعة باعتبارها الدولة الأكثر استقرارا وديمقراطية في غرب افريقيا لكنها تشهد تزايدا في الغضب العام بسبب التراجع في الخدمات العامة خاصة فيما يتعلق بتوليد الكهرباء منذ تولي واد السلطة عام 2000 .

وقال مدير (سنيليك) سيدينا كاني على شاشات التلفزيون الحكومي اليوم إن سبب المشكلات هو نقص الوقود وإن الشركة تعمل على إعادة الوضع إلى طبيعته بحلول نهاية العام.

وقال كاني "إنه وضع صعب... تود سنيليك أن تقدم اعتذارها للمواطنين جميعا."

ولم تتمكن سنيليك من تلبية الطلب المتزايد على الكهرباء لسنوات وقال مصدر في الشركة إنها تواجه حاليا "نقصا هائلا في الوقود".

د م-ع ش (سيس)