الانهيارات الارضية تعرقل جهود الانقاذ بعد زلزال الهند

Mon Sep 19, 2011 7:16am GMT
 

(لاضافة تفاصيل وزيادة عدد الضحايا مع تغيير المصدر)

من بيسواجيوتي داس

جواهاتي (الهند) 19 سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت الشرطة ووسائل الإعلام في الهند اليوم الإثنين إن الأمطار والانهيارات الارضية أعاقت البحث عن ناجين من زلزال بقوة 6.8 درجة أودى بحياة 39 شخصا على الأقل في مناطق جبال الهيمالايا النائية التي تمتد عبر الهند ونيبال والتبت.

وحالت السحب الكثيفة دون تحليق طائرات الهليكوبتر فوق المناطق المتضررة وتقول السلطات إن عدد الضحايا قد يرتفع لان فرق الانقاذ لم تتمكن من الوصول إلى المناطق النائية.

وتأكد مقتل 18 شخصا في ولاية سيكيم بشمال شرق الهند والتي كانت مركز الزلزال الذي وقع ليلة أمس ووردت أنباء عن سقوط قتلى آخرين في نيبال والتبت.

وقال مسؤول في فريق لإدارة الكوارث تابع للامم المتحدة في نيودلهي لرويترز "لا يبدو الوضع جيدا... أشعر أن عدد القتلى والمصابين سيزيد."

وولاية سيكيم هي أقل الولايات الهندية سكانا وتقع في منطقة الهيمالايا بين نيبال وبوتان والتبت وتتعرض لانهيارات أرضية وبها عدد من المباني الشاهقة.

وقتل اثنان على الاقل في ولاية بيهار جنوبي سيكيم بينما قتل خمسة في ولاية البنغال الغربية الهندية.

وخارج الهند قتل سبعة أشخاص على الاقل في نيبال المجاورة بينهم ثلاثة قتلوا بعد انهيار جدار في محيط السفارة البريطانية في كاتمندو فوق سيارة ودراجة نارية. وقالت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) إن سبعة أشخاص آخرين قتلوا في منطقة التبت المضطربة.   يتبع