شرطة ماليزيا تعتقل المئات وتطلق الغاز المسيل للدموع لتفريق احتجاج

Sat Jul 9, 2011 7:56am GMT
 

(لتحديث عدد المعتقلين وتصريح لأنور إبراهيم)

نيلوكسي كوسواناجي ورزاق احمد

كوالالمبور 9 يوليو تموز (رويترز) - اطلقت الشرطة الماليزية الغاز المسيل للدموع واعتقلت اكثر من 500 شخص في العاصمة كوالالمبور اليوم السبت في محاولة لمنع الاف المحتجين المناهضين للحكومة من استعراض القوة ضد رئيس الوزراء نجيب عبد الرزاق.

واحتجاجات الشوارع نادرة في الدولة الواقعة في جنوب شرق آسيا ويشعر المستثمرون الاجانب بالقلق من ان الاضطرابات السياسية قد تؤجل الاصلاحات السياسية التي تعتبر ضرورية لجذب الاستثمارات.

وربما يفكر نجيب اذا وضع تحت ضغط شعبي في اجراء انتخابات مبكرة وهو ما سيؤخر الاصلاحات مثل خفض دعم الوقود او تقليص برنامج عمل ايجابي لاغلبية سكان البلاد من عرق الملايو.

وليس من المقرر اجراء انتخابات عامة قبل عام 2013 ولكن نجيب لم يستبعد اجراء انتخابات مبكرة بعد وصول النمو الاقتصادي الى اعلى مستوى له منذ عشر سنوات في عام 2010 .

وقال شهود عيان من رويترز انهم شاهدوا قذائف الغاز المسيل للدموع تطلق على ثلاث مجموعات من المحتجين في وسط كوالالمبور بينما هتفت الحشود "يعيش الشعب" و"الاصلاح".

وشوهد اشخاص ينزفون بعد اطلاق الغاز المسيل للدموع لكن الشرطة لم تعط تفاصيل عن الاصابات. كما فرقت الشرطة الحشود في محطة الحافلات الرئيسية بالمدينة باستخدام مدافع الماء.

وقالت الشرطة انها اعتقلت 514 شخصا.   يتبع