سكان: مؤيدون للأسد يقتلون ثلاثة في مدينة حمص السورية

Tue Jul 19, 2011 10:42am GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

عمان 19 يوليو تموز (رويترز) - قال سكان إن قوات سورية وميليشيا موالية للرئيس السوري بشار الأسد قتلت ثلاثة أشخاص في هجمات على أحياء في شتى أنحاء مدينة حمص اليوم الثلاثاء مع تصاعد قمع الاحتجاجات المطالبة بالديمقراطية.

وقال أحد السكان لرويترز عبر الهاتف "هناك جنود ومركبات مدرعة في كل حي سكني. القوات غير النظامية المتواجدة معهم هي فرق اغتيال. يطلقون النيران دون تمييز منذ الفجر ببنادق ومدافع رشاشة. لا يستطيع أحد أن يغادر منزله."

وطردت السلطات السورية أغلب الصحفيين الاجانب مما يجعل من الصعب التحقق من أقوال الشهود أو التصريحات الرسمية.

وحمص الواقعة على بعد 165 كيلومترا إلى الشمال من دمشق وتقطنها مليون نسمة دخلتها لأول مرة القوات والدبابات قبل شهرين التي سيطرت على الساحة الرئيسية بعد احتجاجات كبيرة مطالبة بالحريات السياسية وإنهاء حكم الأسد.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن سبعة قتلوا في مطلع الأسبوع في هجمات شنتها قوات امنية.

وقال سكان ونشطاء لرويترز إن عشرة آخرين قتلوا امس الاثنين.

وذكر نشطاء وسكان أنه بسقوط القتلى الثلاثة الذين تحدث عنهم سكان حي باب عمرو في حمص اليوم يصل بذلك إجمالي عدد القتلى منذ مطلع الأسبوع وحتى الآن 20 قتيلا على الأقل.

وتتهم السلطات السورية جماعات مسلحة ذات صلة بجماعات إسلامية بارتكاب العنف وتقول إن 500 على الأقل من أفراد الجيش والشرطة قتلوا منذ مارس اذار.

د م-ع ش (سيس)