رجل الأعمال المصري ساويرس يواجه المحاكمة بتهمة "ازدراء الأديان"

Mon Jan 9, 2012 1:08pm GMT
 

القاهرة 9 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت مصادر قضائية والمحامي ممدوح اسماعيل إن رجل الأعمال المصري نجيب ساويرس أحيل للمحاكمة بتهمة ازدراء الأديان.

واتهمت مجموعة من 20 محاميا ساويرس رجل الأعمال المسيحي البارز الذي شارك في تأسيس حزب المصريين الأحرار بازدراء الإسلام بوضعه على حسابه في موقع تويتر للتواصل الاجتماعي على الانترنت صورة اعتبرت مهينة للإسلام.

وأحالت نيابة وسط القاهرة ساويرس إلى المحاكمة اليوم. ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من ساويرس رئيس شركة موبينيل للهواتف المحمولة.

وتسبب واقعة الرسم الساخر الذي وضعه ساويرس في شن حملة من عملاء موبينيل لمقاطعة الشركة لكن ساويرس قال إن أثر المقاطعة خفت حدته بحلول أكتوبر تشرين الأول.

وساويرس من أشد منتقدي الأحزاب الإسلامية التي ظهرت في مصر منذ الإطاحة بالرئيس السابق حسني مبارك في انتفاضة شعبية في فبراير شباط الماضي.

وشارك ساويرس في تأسيس حزب المصريين الأحرار الليبرالي الذي يدعو إلى فصل الدين عن الدولة.

وبذل الحزب شأنه شأن الجماعات الليبرالية الأخرى مجهودا كبيرا لإحداث أثر في الانتخابات البرلمانية التي تجري حاليا منذ أواخر نوفمبر تشرين الثاني والتي حقق أعلى نتائج بها حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لجماعة الاخوان المسلمين يليه حزب النور السلفي.

وقال اسماعيل وهو محام للجماعة الإسلامية إن قرار الادعاء بإحالة ساويرس للمحاكمة يظهر أن القانون ينطبق على الجميع. وأضاف لرويترز أن القرار يظهر أن مصر بها عدالة.

د م-ع ش (سيس)