الاسد يحذر من "زلزال" اذا تدخل الغرب في سوريا

Sun Oct 30, 2011 1:00am GMT
 

بيروت 30 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال الرئيس السوري بشار الاسد ان القوى الغربية تخاطر بالتسبب في "زلزال" يحرق الشرق الاوسط اذا تدخلت في سوريا وذلك بعد ان دعا محتجون الى توفير حماية خارجية من حملة قتل فيها ثلاثة الاف شخص.

وجاء تحذير الاسد قبل اجراء الحكومة السورية محادثات اليوم الاحد مع الجامعة العربية تهدف الى بدء حوار بين الحكومة والمعارضة وانهاء اعمال العنف التي تصاعدت في شتى انحاء سوريا في الايام الاخيرة.

وقال نشطاء إن القوات السورية قتلت اكثر من 50 مدنيا خلال الثماني والاربعين ساعة الماضية وقالت جماعة ان من يعتقد انهم منشقون عن الجيش قتلوا 30 جنديا في مدينة حمص وفي كمين في محافظة ادلب الواقعة في شمال سوريا امس السبت .

واثار قمع الاسد للانتفاضة المستمرة منذ سبعة اشهر ادانة من الامم المتحدة والجامعة العربية. ودعته الحكومات الغربية الى التنحي وفرضت عقوبات على صادرات النفط السوري وشركات حكومية.

وقال الاسد في مقابلة مع صحيفة صنداي تليجراف البريطانية ان الدول الغربية "ستزيد الضغط دون شك ." واضاف "لكن سوريا مختلفة من جميع الجوانب عن مصر وتونس واليمن. التاريخ مختلف.السياسة مختلفة.

"سوريا هي المحور الان في المنطقة. انها خط الصدع واذا لعبتم بالارض فتتسببون في زلزال. هل تريدون ان تروا افغانستان اخرى.. عشرات من (امثال) افغانستان؟"

ولعب التدخل العسكري لحلف شمال الاطلسي دورا محوريا في اسقاط الزعيم الليبي السابق معمر القذافي الذي كان ثالث زعيم عربي يطاح به بعد الثورتين في تونس ومصر .

ولكن االدول الغربية لم تبد استعدادا لتكرار عمليتها الليبية في سوريا ولكن المتظاهرين يدعون بشكل متزايد الى فرض "منطقة حظر طيران" فوق بلادهم.

وقال الاسد "اي مشكلة في سوريا ستحرق المنطقة بالكامل. اذا كانت الخطة هي تقسيم سوريا.. فسيعني ذلك تقسيم كل المنطقة."   يتبع