علماء يقولون افارقة قدماء صنعوا فرشا طاردة للحشرات

Sat Dec 10, 2011 5:44am GMT
 

جوهانسبرج 10 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - ذكرت دراسة انه وقبل قرابة 80 الف عام من استخدام البشر للرش الكيميائي في القضاء على الآفات الحشرية كان الافارقة يستخدمون فرشا مصنوعة من نباتات طاردة للحشرات لضمان النوم الهاديء.

وأوضحت الدراسة التي نشرت بدورية العلوم امس الجمعة انها استمدت نتائجها من فراش مصنوع من نباتات يرجع تاريخه لنحو 77 الف عام عثر عليه في كهف باقليم كوازولو في جنوب أفريقيا.

ويعتبر الفراش اقدم بنحو 50 الف عام من اي اسرة اكتشفت من قبل عن فترة ما قبل التاريخ.

وتقول الدراسة ان امكانات الفراش الطارد للحشرات تظهر ان قدماء البشر كانوا على دراية كبيرة بالخواص الطبية والكيميائية لبعض النباتات.

وقالت لين وادلي استاذة الاثار في جامعة ويتواترساند "ان الاوراق تحتوي على مركبات كيميائية تطرد البعوض وغيره من الحشرات لذا نرى انهم كانوا على دراية بالنباتات الطبية."

وابلغت وادلي رويترز ان الفرش بهذا الوضع ساهم في تقليل الامراض التي تنقلها الحشرات رغم ان الاجيال الاولى من البشر لم تربط بين البعوض والملاريا.

وأضافت قائلة "كان الغرض منها الراحة. كانوا يعلمون ان هذه الاوراق ستبعد الحشرات وربما آفات اخرى."

ويتكون الفراش المكتشف من طبقات سميكة من جذوع مضغوطة واوراق البردي والأسل جمعت من على ضفاف نهر قريب.

وفي السنوات القليلة الماضية حقق باحثون سلسلة من الاكتشافات المذهلة في جنوب افريقيا القت الضوء على المراحل الاولى للبشرية.

وفي اكتوبر تشرين الاول اكتشف باحثون في كهف بلومبوس الواقع على بعد نحو 300 كيلومتر شرقي كيب تاون معدات رسم منها اصباغ وملاعق من العاج.

م ع ذ- أ ص (من)