اوباما يمتدح الجنود الامريكيين خلال مباراة بين البحرية والجيش

Sun Dec 11, 2011 12:00am GMT
 

لاندوفر (ماريلاند) 10 ديسمبر كانون الاول (رويترز) - أثنى الرئيس الامريكي باراك اوباما اليوم السبت خلال حضوره اول مباراة لكرة القدم الامريكية بين سلاحي البحرية والجيش على اخلاص القوات المسلحة وتفانيها وذلك قبل اسبوع سيركز فيه بشدة على إنهاء الحرب في العراق.

وأبلغ اوباما المعلقين خلال الشوط الاول من المباراة بين اكاديميتي الجيش الامريكية والبحرية التي حضرها نحو 80 الف شخص في ملعب فيديكس فيلد خارج واشنطن "بقدر المرح الذي تضفيه هذه (اللعبة) فإن جزءا مما نحتفل به هو اخلاص وتضحية كل هؤلاء الشبان والشابات الجالسين في المدرجات."

ومن الناحية العملية تكون كل القوات الامريكية قد غادرت العراق بحلول الحادي والثلاثين من ديسمبر كانون الاول لانجاز تعهد اوباما للامريكيين الذين سئموا من الحرب التي اوشكت على اتمام عامها التاسع مع تعجيله لحملة اعادة انتخابه في نوفمبر تشرين الثاني.

ولكن البطالة والاقتصاد الهش سيؤثران على الناخبين بدرجة اكبر على الارجح من الحروب المكلفة في الخارج.

ويزور رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي البيت الابيض يوم الإثنين وسيسافر مع اوباما الى فورت براج بولاية نورث كارولاينا يوم الاربعاء حيث يقدم الرئيس الامريكي وزوجته ميشيل اوباما الشكر للجنود الامريكيين العائدين من العراق.

وقتل نحو 4500 عسكري امريكي في العراق منذ امر الرئيس السابق جورج بوش بغزو العراق بزعم امتلاكه لاسلحة دمار شامل الامر الذي تبين عدم صحته.

م ع ذ - أ ص (سيس