الطقس السيء يقطع كلمة للبابا في اسبانيا

Sun Aug 21, 2011 12:23am GMT
 

مدريد 21 أغسطس اب (رويترز) - اجبرت عاصفة ممطرة البابا بنديكت السادس عشر على التخلي عن كلمة كان يلقيها امام مئات الالاف من الشبان الذي تجمعوا في ساحة خارج العاصمة الاسبانية مدريد امس السبت.

واجبر المطر والرياح منظمي الحدث على توصية البابا بوقف كلمته بعد القائه بضع كلمات ترحيب فقط منها.

وقال شاهد"هبت عاصفة قوية واوقف المسؤولون البرنامج لانه كان من المستحيل ان يواصل البابا مواجهة هذه العوامل.

"ولكن الناس كانوا هادئين بشكل مفاجيء وظلوا في اماكنهم مع ترحيب كثيرين بهذا الانكسار في الطقس بعد ان لفحهم الحر في فترة بعد الظهر.. والى جانب ذلك لم يكن هناك مكان يحتمون فيه في هذه الساحة الضخمة المفتوحة."

وكانت كلمة البابا تستهدف الشبان الذين تجمعوا خارج العاصمة الاسبانية في قداس ليلي سيصل الى ذروته اليوم الاحد بانتهاء يوم الشبان العالمي للكنيسة الكاثوليكية.

أ ص (قتص)