الامم المتحدة :محادثات قبرص ايجابية ومثمرة

Mon Oct 31, 2011 1:18am GMT
 

مانهاسيت(نيويورك) 31 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال الكسندر داونر مبعوث الامم المتحدة لقبرص المقسمة عرقيا ان المحادثات التي جرت امس الاحد للتغلب على المأزق الذي يواجه مفاوضات السلام في قبرص كانت "ايجابية" ولكنه قال ان الامر يعود الى الجانبين المتناحرين لايجاد ارضية مشتركة في هذا الصراع الدائر منذ عشرات السنين.

وتحاول الامم المتحدة استئناف محادثات السلام المتعثرة من خلال اجتماع يستمر يومين في مزرعة منعزلة في مانهاسيت خارج نيويورك لحل خلاف يلحق الضرر بمحاولة تركيا الانضمام الى الاتحاد الاوروبي ومشروعات الطاقة في شرق البحر المتوسط.

ويعرقل عملية اعادة توحيد قبرص قضايا معقدة مثل الحكم المشترك في ظل نظام اتحادي في المستقبل وهو احد القضايا المطروحة على الاجتماع الذي يستمر يومين وبدأ امس الاحد.

وقال مسؤولو الامم المتحدة ان المناقشات كانت مثمرة وايجابية "وقوية بشكل ملائم."

وقال داونر وهو وزير خارجية سابق لاستراليا ويشرف على محادثات السلام القبرصية منذ ثلاث سنوات ان "الامم المتحدة مسرورة بالطريقة التي تسير بها ."

وقسمت تركيا خلال غزو تركي في عام 1974 دفع اليه انقلاب قصير مستوحى من اليونان.

وظهر بان جي مون الامين العام للامم المتحدة وديميتيرس كريستوفياس زعيم القبارصة اليونانيين ودرويش ايروغلو زعيم القبارصة الاتراك بشكل مشترك لفترة قصيرة امس الاحد ولكنهم لم يدلوا بتصريحات.

وقال داونر ان بان يعتزم قضاء نحو ست ساعات مع الزعيمين اليوم الاثنين.

أ ص (سيس)