اليورو يتراجع مع انتشار التوتر بشأن الديون السيادية

Mon Jul 11, 2011 1:13am GMT
 

سيدني 11 يوليو تموز (رويترز) - هبط اليورو الى ادنى مستوى له منذ اسبوعين امام الدولار في بداية التعاملات الاسيوية اليوم الاثنين خلال فترة الاستعداد لاجتماع طاريء بين الزعماء الاوروبيين الذين يشعرون بقلق من امتداد ازمة الديون الى ايطاليا ثالث اكبر اقتصاد في المنطقة.

وارتفعت عائدات السندات الايطالية الى اعلى مستوى لها منذ بدء التعامل باليورو يوم الجمعة مما اثار مخاوف من ان ايطاليا قد تصبح الدولة التالية التي تعاني في الازمة. وتواجه ايطاليا اعلى معدل ديون سيادية بالنسبة لاقتصادها في منطقة اليورو بعد اليونان.

وسجل اليورو في اخر تعامل له 1.4213 دولار مقابل 1.4245 دولار اواخر التعامل في نيويورك يوم الجمعة بعد ان تراجع الى مستوى متدن بلغ 1.4200 دولار في بداية التعامل.

وساعد تجدد الضغط في اليورو على ارتفاع الدولار امام سلة من العملات الرئيسية. وارتفع مؤشر الدولار الى 75.296 مقابل 74.843 يوم الجمعة.

ولكن الدولار ظل في موقف دفاعي امام الين بعد ان اظهرت بيانات يوم الجمعة شبه توقف نمو الوظائف الامريكية في يونيو حزيران مما زاد من المخاوف بشأن قوة اكبر اقتصاد في العالم.

وسجل الدولار في اخر تعامل له امام الين 80.65 ين بعد تراجعه من اعلى مستوى وصل اليه منذ خمسة اسابيع عندما سجل 81.50 ين يوم الجمعة.

أ ص (قتص)