وقف مباراة كرة قدم بالمكسيك بعد اطلاق نار

Sun Aug 21, 2011 4:06am GMT
 

مكسيكو سيتي 21 أغسطس اب (رويترز) - اوقفت مباراة لكرة القدم في دوري الدرجة الاولى المكسيكي امس السبت بعد ان اجبر اطلاق نار خارج استاد في مدينة توريون بشمال المكسيك اللاعبين والمتفرجين على الاختباء طلبا للحماية .

وهرع اللاعبون الى غرفة تغيير الملابس وانحنى المشجعون طلبا للحماية عندما دوى اطلاق نار قرب نهاية الشوط الاول من المباراة التي لم تشهد اهدافا بين سانتوس وموناركاس موريليا. واوقف مسؤولو المباراة اللعب في الدقيقة 40.

وقالت السلطات المحلية ان اطلاق النار بدأ بعد رفض ثلاث سيارات بها مسلحون التوقف عند نقطة تفتيش تابعة للجيش خارج الاستاد مما ادى الى تبادل لاطلاق النار.

واصيب ضابط شرطة في اطلاق النار على الرغم من عدم اصابة احد داخل الاستاد.

وقالت السلطات انه لم يتم اعتقال احد حتى الان فيما يتعلق باطلاق النار.

واودت اعمال العنف المرتبطة بالمخدرات في شمال المكسيك بحياة الالاف خلال السنوات القليلة الماضية على الرغم من انه لم يتضح ماذا كان اطلاق النار الذي وقع امس له صلة بالجريمة المنظمة.

أ ص (من)