سوريا تقول انها توصلت لاتفاق مع الجامعة العربية بشأن الاضطرابات

Tue Nov 1, 2011 10:09pm GMT
 

(لإضافة تعليق للجامعة العربية وتعليق أمريكي ولأردوغان ولافروف وأعمال عنف جديدة)

من مريم قرعوني

بيروت أول نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قالت سوريا اليوم الثلاثاء إنها توصلت لاتفاق مع لجنة من الجامعة العربية مكلفة بالتوصل لحل لانهاء سبعة اشهر من الاضطرابات في سوريا وببدء حوار بين الرئيس السوري بشار الأسد ومعارضيه.

وأشارت وسائل إعلام سورية إلى اتفاق "على الورقة النهائية بشأن الأوضاع في سورية" دون الكشف عن تفاصيل قائلة إن إعلانا رسميا بهذا الشأن سيصدر في مقر الجامعة بالقاهرة غدا الأربعاء.

ولكن مسؤولا كبيرا في الجامعة العربية قال إن الجامعة ما زالت تنتظر رد دمشق على مقترحاتها لوقف إراقة الدماء التي قال نشطاء إنها استمرت اليوم الثلاثاء مع مقتل مدنيين اثنين برصاص القوات الموالية للأسد في حمص ومقتل جنديين في كمين نصبه منشقون على الجيش.

وقال نشط إن مسلحين سحبوا تسعة أشخاص جميعهم ينتمون للطائفة العلوية التي ينتمي إليها الأسد من حافلة على طريق بين مدينتي حمص وحماة وقتلوهم.

وتقول الأمم المتحدة إن أكثر من ثلاثة آلاف شخص قتلوا في الحملة الأمنية في سوريا.

وترفض معظم الشخصيات السورية المعارضة الحوار مع استمرار العنف وقال نشط إنه يخشى أن يعطي أي اتفاق يتم التوصل إليه في القاهرة الأسد ضوءا أخضر لمواصلة حملته العسكرية لسحق المعارضين.

وقالت الولايات المتحدة التي تفرض عقوبات على صناعة النفط السورية وعلى شركات رئيسية مملوكة للدولة ردا على حملة القمع التي يشنها الأسد إنه إذا قبلت سوريا مقترحات الجامعة العربية ونفذتها فإن ذلك سيكون "محل ترحيب كبير".   يتبع