القوات السورية تقتل 20 شخصا ومحتجون يحثون الجامعة العربية على التحرك

Fri Nov 11, 2011 10:42pm GMT
 

(لزيادة عدد القتلى واضافة تفاصيل ومقتبسات)

من خالد يعقوب عويس

عمان 11 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز)- قال ناشطون ان قوات الامن السورية قتلت 20 شخصا اليوم الجمعة بينما طالب محتجون الجامعة العربية بتعليق عضوية دمشق في الجامعة ردا على تواصل العنف.

وقال ناشطون محليون في حمص التي وقعت فيها اعلى معدلات القتل بين كل المحافظات السورية منذ اندلاع الانتفاضة ضد الرئيس السوري بشار الاسد في مارس آذار ان قوات الامن قتلت تسعة مدنيين وجنديا منشقا عن الجيش.

وقالوا ان القتلى الآخرين سقطوا في حماة ومدينة بصرى الشام الرومانية القديمة في سهل حوران الجنوبي وفي محافظة ادلب في الشمال.

واظهر تصوير بالفيديو نشر على الانترنت الحشود التي تجمعت في حي دير بعلبة في مدينة حمص وهي تردد هتافات تقول "الشعب يريد تعليق العضوية (عضوية سوريا في الجامعة العربية)" مطالبين الجامعة التي تضم 22 عضوا باتخاذ إجراء ضد دمشق عندما تجتمع في القاهرة غدا السبت.

ووفقا لمبادرة الجامعة العربية المتفق عليها في الثاني من نوفمبر تشرين الثاني تعهدت سوريا بسحب قواتها العسكرية من المدن المضطربة واطلاق سراح المسجونين السياسيين وبدء حوار مع المعارضة.

وقالت هيومان رايتس ووتش في تقرير اصدرته اليوم الجمعة ان القوات السورية قتلت منذ ذلك الوقت اكثر من مئة شخص في حمص وحدها.

وقالت المنظمة "الطبيعة المنهجية للانتهاكات التي ترتكبها القوات الحكومية السورية ضد المدنيين في حمص ومن بينها التعذيب والقتل خارج اطار القانون تمثل جرائم ضد الانسانية."   يتبع