ستروس كان يتناول طعام العشاء في نيويورك بعد اطلاق سراحة

Sat Jul 2, 2011 3:04am GMT
 

نيويورك 2 يوليو تموز (رويترز) - ذهب دومينيك ستروس كان المدير العام السابق لصندوق النقد الدولي الى مطعم راق مساء امس الجمعة تاركا مقر اقامته في مدينة نيويورك بعد ساعات من قرار قاض الافراج عنه من الاقامة الجبرية بسبب القضية المقامة ضده.

وتوجه ستروس كان الى مطعم سكاليناتيلا وهو مطعم ايطالي باهظ الثمن في حي ابر ايست سايد في منهاتن.

وكان هذا اول مذاق للحرية منذ اقتياده من على متن طائرة متجهة الى باريس في 14 مايو ايار بتهم الاعتداء الجنسي على خادمة في فندق بنيويورك.

وظهر ستروس كان مرتديا حلة بدون رابطة عنق ومبتسما من منزله تصاحبه زوجته وشخصان اخران بالاضافة الى الحرس الامني الذي ركب سيارة دفع رباعي.

ولا يزال ستروس كان (62 عاما) يواجه تهما لكن تساؤلات بشأن مصداقية صاحبة الاتهام تحول القضية لصالحه على ما يبدو.

وكان ستروس كان قيد الاقامة الجبرية وتحميه عناصر امنية مسلحة ومراقب الكترونيا الى ان خفض القاضي شروط الكفالة في وقت سابق امس الجمعة.

ع أ ش - أ ص (من)