الشرطة تجري تحقيقا بعد اطلاق نار قرب البيت الابيض

Sat Nov 12, 2011 5:00am GMT
 

واشنطن 12 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - تقوم الشرطة الامريكية بالتحقيق في حادث اطلاق نار قرب البيت الابيض الليلة الماضية ولكن لا يعتقد ان الحادث له صلة بمقر اقامة الرئيس.

وكان الرئيس باراك اوباما موجودا في سان دييجو بولاية كاليفورنيا وقت وقوع الحادث في طريقه لحضور اجتماع قمة ابك في هونولولو.

وقال المتحدث ايد دونوفان ان ضباط الخدمة السرية الامريكيين سمعوا اصوات اطلاق نار في شارع كونستيتوشن على بعد عدة مئات من الامتار جنوبي البيت الابيض ورأوا سيارتين تنطلقان مسرعتين. وتركت احدى السيارتين على بعد مسافة قصيرة واخذ الضباط منها بندقية من طراز ايه كيه-47.

وقال السارجنت ديفيد شلوسر المتحدث باسم شرطة باركز للصحفيين من موقع الحادث في تصريحات تلفزيونية"لا نرى في هذه المرحلة اي صلة للبيت الابيض."

أ ص (سيس)