العمل بنظام النوبات ربما لا يكون تأثير يذكر على الحمل

Mon Aug 22, 2011 5:28am GMT
 

نيويورك 22 أغسطس اب (رويترز) - اشارت بعض الدراسات الى ان العمل ليلا ربما يزيد من المخاطر التي تواجه المرأة الحامل بالولادة المبكرة او ولادة طفل اقل من الوزن الطبيعي ولكن مراجعة تقول انه اذا كانت تلك الاثار موجودة فمن المرجح ان تكون بسيطة.

وبعد مراجعة 23 دراسة ضمت الاف النساء وجد باحثون برئاسة ماتيو بونزيني من جامعة انسوبريا بايطاليا ان دورات العمل الليلية غير مرتبطة بشكل قوي بخطر الولادة المبكرة بالمقارنة مع وظيفة قياسية من الساعة التاسعة الى الخامسة.

وذكر الباحثون في دورية بي.جيه.او.جيه ان النساء اللائي يعملن ليلا او ورديات عمل بنظام التناوب كانت لديهن فرصة اكبر بقليل بولادة طفل اصغر من العادي ولكن الادلة لم تكن كافية للتوصل الى "نتائج اكيدة."

وقالوا "وبالتوازن فان الادلة المتوفرة حاليا عن نتائج الولادة المدققة لا تقدم قضية مقنعة لفرض قيود اجبارية على العمل ليلا خلال الحمل."

ونظريا فان ساعات العمل غير المنتظم قد تؤثر على الوظيفة الانجابية للمرأة من خلال تعطيل الساعة البيولوجية للجسم وتعطيل النشاط الهرموني الطبيعي.

وعلى سبيل المثال وجدت دراسة اجرتها الحكومة الامريكية في الاونة الاخيرة ان الممرضات اللائي يعمل بنظام المناوبة يزيد لديهن احتمال عدم انتظام الدورة الشهرية مقابل اللائي يعملن بجدول ثابت مما يزيد احتمال ان العمل بنظام المناوبة قد يؤثر على الخصوبة.

ولا يعرف مااذا كانت تلك هي الحقيقة. واسفرت دراسات ايضا عن نتائج متضاربة بشأن مااذا كانت النساء اللائي يعملن في ورديات عمل ليلية او ورديات بنظام المناوبة يزيد لديهن خطر الولادة المبكرة او ولادة طفل اقل من الوزن الطبيعي.

ولكن من المحتمل ان تفسر عوامل كثيرة وجود صلة بين وردية العمل ونتائج الحمل الاضعف .

فالنساء اللائي يعملن بنظام النوبات ربما يكسبن قدرا اقل من المال ويزيد لديهن معدلات التدخين او اسلوب حياة يقل من الناحية الصحية عن النساء اللائي يعملن وفقا لاسبوع عمل ثابت.   يتبع