رئيس وزراء الهند يبقى على وزراء لمكافحة الفساد وتحديات سياسية

Tue Jul 12, 2011 6:49am GMT
 

نيودلهي 12 يوليو تموز (رويترز) - اجرى رئيس الوزراء الهندي مانموهان سينغ تعديلا وزاريا اليوم الثلاثاء ابقى فيه على حلفائه الرئيسيين في محاولة لمساعدته في التصدي لاتهامات بالفساد واصابة السياسة بالشلل واختار بدلا من ذلك التركيز على كسب التأييد قبل انتخابات تجري في ولاية رئيسية العام المقبل.

ولم يحترم سينغ تعهدات باجراء تغييرات رئيسية في ثاني تعديل وزاري يجريه هذا العام واحتفظ بوزراء المالية والداخلية والدفاع والخارجية والتجارة في اشارة الى ان من غير المحتمل استئناف الاصلاحات الاقتصادية المتوقفة منذ فترة طويلة في اي وقت قريب.

وربما تؤكد هذه التغييرات وجهة النظر القائلة بان سينغ والتحالف الذي يقوده حزب المؤتمر فضلا الاحتفاظ بحلفائهما في المناصب العليا لمكافحة فضائح تربح واحتجاجات عامة وارتفاع معدل التضخم وهو امر يقوض الحكومة.

واعتبرت تلك التغييرات الثانوية ايضا محاولة لاستبعاد بعض الوزراء الذين كان اداؤهم ضعيفا بالاضافة الى تحضير حزب المؤتمر الحاكم لانتخابات رئيسية في ولاية اوتار براديش العام المقبل وهي ولاية ينظر اليها على انها المسرح لانتخابات عامة في عام 2014 .

أ ص (سيس)