فرنسا: مبعوثون ليبيون يقولون ان القذافي مستعد للتنحي

Tue Jul 12, 2011 12:23pm GMT
 

من لمين شيخي

طرابلس 12 يوليو تموز (رويترز) - قالت فرنسا ان مبعوثين قالوا ان الزعيم الليبي معمر القذافي مستعد للتنحي في أحدث مؤشر على استمرار الاتصالات بين معسكر القذافي واعضاء في حلف شمال الاطلسي للوصول الى مخرج من الازمة الليبية.

وقال الان جوبيه وزير الخارجية الفرنسي اليوم الثلاثاء "المبعوثون يقولون لنا ان القذافي مستعد للرحيل ودعونا نتحدث بشأن هذا" لكن جوبيه لم يكشف عن هوية هؤلاء المبعوثين وكرر مطالبته القذافي بالتنحي.

وقال جوبيه "المسألة لم تعد متعلقة برحيل القذافي ام عدمه بل متى يحدث هذا وكيف."

وتركزت جهود دول حلف الاطلسي بقوة حتى الان على الضربات الجوية ودعم المعارضة التي تحاول الاطاحة بالقذافي لكن بعد مرور خمسة اشهر على الحملة الجوية دون ظهور انفراجة في الافق بدأ الاهتمام يتحول الى التوصل الى حل سياسي.

وقال جوبيه لراديو فرانس اينفو "الكل يجري اتصالات مع الكل. النظام الليبي يوفد مبعوثين الى كل مكان الى تركيا ونيويورك وباريس."

واستطرد جوبيه "هناك اتصالات لكنها ليست مفاوضات حقيقية في هذه المرحلة".

ولم يتضح بعد مدى مصداقية المعلومات التي نقلها المبعوثون وحذر عدد من المراقبين قائلين ان هناك حاجة لتوخي الحذر في التعامل مع ظاهر كل ما يصدر عن الحكومة الليبية. وفي ابريل نيسان قال مسؤولون انهم يعدون دستورا جديدا واصلاحات سياسية واسعة النطاق لكن التفاصيل كانت غامضة ولم تكن هناك اي اشارة للدور الذي سيلعبه القذافي.

وشارك الاف الليبيين في انتفاضة ضد حكم القذافي في فبراير شباط مستلهمين ثورتي مصر وتونس. وقالت جماعات مدافعة عن حقوق الانسان ان قوات الامن الليبية ردت بشراسة على ذلك وقتل الالاف.   يتبع