فرنسا تقول ان "اتصالات" جارية بشأن رحيل القذافي

Tue Jul 12, 2011 1:28pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل بشأن المبعوثين )

من جون ايريش وبريان لاف

باريس 12 يوليو تموز (رويترز) - قال وزير الخارجية الفرنسي الان جوبيه اليوم الثلاثاء ان مناقشات واسعة النطاق تجري لانهاء الازمة الليبية وان "مبعوثين" يقولون ان الزعيم الليبي معمر القذافي مستعد لترك السلطة.

وقال جوبيه لراديو فرانس اينفو "الكل يجري اتصالات مع الكل. النظام الليبي يوفد مبعوثين الى كل مكان الى تركيا ونيويورك وباريس.

"المبعوثون يقولون لنا ان القذافي مستعد للرحيل ودعونا نتحدث بشأن هذا."

ولم يكشف جوبيه عن هوية هؤلاء المبعوثين لكن المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية برنار فاليرز قال "هؤلاء مبعوثون يقولون انهم آتون باسم القذافي. المهم ان نبعث لهم بنفس الرسالة ونظل على اتصال وثيق مع حلفائنا بشأن ذلك."

وكشفت تصريحات وزير الدفاع الفرنسي جيرار لونجيه في مطلع الاسبوع التي طالب فيها المعارضة باجراء مفاوضات مباشرة مع معسكر القذافي وتقرير أفاد بأن باريس تجري محادثات مع الزعيم الليبي قلق فرنسا المتصاعد من حالة الجمود في الازمة الليبية.

ونفى مسؤولون فرنسيون أمس الاثنين اي تغير في موقف فرنسا وقالوا ان باريس تبعث فقط برسائل الى طرابلس من خلال وسطاء تؤكد على ان القذافي عليه ان يتخلى عن السلطة ويسحب قواته حتى يمكن التوصل الى حل سياسي.

وقال جوبيه "هناك اتصالات لكنها ليست مفاوضات حقيقية في هذه المرحلة".   يتبع