بريطانيا تشحن مليار دولار من اوراق البنكنوت الى ليبيا

Fri Sep 2, 2011 11:04pm GMT
 

بنغازي(ليبيا) 2 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال مسؤول كبير في المجلس الوطني الانتقالي الليبي اليوم الجمعة ان بريطانيا ستشحن ما تبقى من 1.5 مليار دولار من الاموال الليبية المجمدة لبنغازي خلال اسبوع مما يساعد حكام ليبيا الجدد على دفع رواتب الموظفين واعادة النظام الى هذا البلد الذي يمزقه الحرب.

ووصلت دفعة من هذه الاموال تصل قيمتها الى نحو 280 مليون دينار ليبي او نحو 234 مليون دولار الى بنغازي هذا الاسبوع بالطائرة بالفعل.

ومازال كثير من اوراق البنكنوت تحمل وجه الزعيم الليبي المخلوع معمر القذافي الذي تتعرض صوره لسخرية علانية على كتابات على الجدران في مدينة بنغازي الواقعة في شرق ليبيا.

وقال فتحي باجا رئيس لجنة الشؤون السياسية والدولية في المجلس الوطني الانتقالي لرويترز ان معظم هذه الاموال ستأتي بحرا الى بنغازي في غضون اسبوع وسيكون هذا هو المتبقي من مبلغ 1.5 مليار دولار.

واضاف ان هناك حاجة لكثير من الاموال.

وقال وزير الخارجية البريطاني وليام هيج ان بريطانيا بدأت تفرج عن الاموال لتخفيف ازمة مالية الان بعد ان اسقطت قوات المجلس الوطني الليبي القذافي. وسيتم تسليم الباقي قريبا.

وقال عضو اخر في المجلس الوطني الانتقالي الليبي لرويترز ان الاموال البريطانية التي تم تسلمها بالفعل موجودة الان في قبو البنك المركزي وسيتم توزيعها قريبا على البنوك التجارية.

وقال مصطفى الهوني ممثل مدينة الكفرة الواقعة في جنوب ليبيا في المجلس الوطني الانتقالي ان هناك حاجة لجزء من الاموال بالعملة الصعبة لفتح ائتمان لشراء منتجات نفطية كما ان هناك حاجة في نفس الوقت للعملة الليبية كي تدفع البنوك الرواتب الحكومية.

وكان نقص العملة الصعبة مشكلة طوال الصراع حيث تقف طوابير طويلة في اغلب الاوقات امام البنوك مع سعي الناس لسحب اموالهم.   يتبع