أمريكا تنتقد بشدة تهديدات القذافي بمهاجمة أوروبا

Sat Jul 2, 2011 11:54pm GMT
 

من أرشد محمد ولامين شيخي

مدريد/طرابلس (ليبيا) 2 يوليو تموز (رويترز) - صعدت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون نداءات الغرب التي تطالب الزعيم الليبي معمر القذافي بالتنحي اليوم السبت رافضة تهديداته بمهاجمة الاوروبيين في منازلهم ومكاتبهم.

وقالت كلينتون في مؤتمر صحفي خلال زيارة لاسبانيا العضو بحلف الاطلسي "بدلا من توجيه التهديدات يتعين على القذافي ان يضع رفاهة ومصالح شعبه في المقدمة وينبغي له ان يتنحى وان يساعد في تسهيل الانتقال الديمقراطي للسلطة."

وفي كلمة له عبر الهاتف بثها التلفزيون الليبي أمام نحو 100 الف من أنصاره الذين تجمعوا في الساحة الخضراء في طرابلس امس الجمعة دعا القذافي الحلف إلى وقف حملته الجوية والا سيجازف بتدفق المقاتلين الليبيين على اوروبا "مثل الجراد ..مثل النحل".

وطلب القذافي في كلمته أمس الجمعة من قوات حلف الاطلسي ان تتراجع قائلا ان الحزب ليس لديه فرصة لهزيمة الشعب الليبي الشجاع.

واضاف القذافي "اذن المعاملة بالمثل السن بالسن والعين بالعين والبادي اظلم .. الطفل بالطفل والبيت بالبيت والعائلة بالعائلة والمقر بالمقر."

وقال "اذا قررنا نحن قادرون علي ان ننتقل الى اوربا مثل الجراد .. مثل النحل. ولكن انصحكم ان تتراجعوا قبل ان تحل بكم الكارثة."

وأعلن حلف الاطلسي انه صعد هجماته ضد قوات القذافي في غرب ليبيا بما في ذلك العاصمة طرابلس قائلا انه نفذ أكثر من 50 هجوما منذ يوم الاثنين.

وقالت وزيرة الخارجية الاسبانية ترينيداد خيمينيث ان موقف الحلف لم يتغير.   يتبع