62 بالمئة من الناخبين يدلون باصواتهم في الانتخابات المصرية

Sat Dec 3, 2011 12:21am GMT
 

من دينا زايد ومروة عوض

القاهرة 3 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - ادلى اكثر من ثمانية ملايين مصري باصواتهم في الجولة الافتتاحية لاول انتخابات حرة لهم منذ 60 عاما فيما قال رئيس اللجنة القضائية العليا للانتخابات ان اجمالي المشاركة في الانتخابات بلغ 62 بالمئة وهي اعلى بكثير من الانتخابات المزورة التي كانت تجرى في عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك.

وبدا ان حزب الاخوان المسلمين ومنافسيهم السلفيين المتشددين سيتصدرون الانتخابات مما افزع العديد في الداخل والخارج. وفاز اسلاميون معتدلون بالانتخابات في تونس والمغرب في الشهرين الماضيين.

ويعد ظهور الاحزاب السلفية الطموحة أحد ابرز اجراءات التغيير في مصر ما بعد مبارك.

ويراقب العالم الانتخابات للحصول على مؤشرات على مستقبل مصر اكبر دولة عربية من حيث عدد السكان والتي ينظر اليها حتى اليوم على انها حليف وثيق للولايات المتحدة ملتزمة بالحفاظ على اتفاقية السلام مع اسرائيل وتكافح التشدد الاسلامي.

وقال عبد المعز ابراهيم رئيس لجنة الانتخابات مازحا ان نسبة المشاركة في الانتخابات كانت الاعلى في اي انتخابات جرت في مصر "منذ عهد الفراعنة". واضاف ان نسبة الاقبال كانت اكبر حتى من حالات التزوير التي وقعت في الماضي في اشارة الى فترة مبارك.

وقال "عدد الناخبين 13 مليونا و614 الفا و625 ناخبا وعدد الذين ادلوا باصواتهم بلغ 8 ملايين و449 الفا و115صوتا". وستدلى الاجزاء الاخرى من البلاد باصواتها في جولتين اخرتين ويجب ان تجرى جولات الاعادة في اطار عملية انتخابية تستغرق ستة اسابيع.

وقال ابراهيم في ثناء على اكثر من 850 شخصا قتلوا في انتفاضة شعبية اطاحت بمبارك في فبراير شباط "روى دم الشهداء شجرة الحرية والعدالة الاجتماعية وحكم القانون. نحن الان نجني اولى ثمارها".

واحتشد محتجون في ميدان التحرير بالقاهرة امس الجمعة لتأبين 42 شخصا قتلوا في الايام العشرة الاولى التي سبقت الانتخابات في حشود تطالب المجلس العسكري الذي حل محل مبارك بتسليم الحكم للمدنيين.   يتبع