وزير الدفاع الامريكي يحذر من عزلة اسرائيل

Mon Oct 3, 2011 12:59am GMT
 

من على متن طائرة عسكرية 3 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - حذر وزير الدفاع الامريكي ليون بانيتا من ان اسرائيل اصبحت معزولة على نحو متزايد في الشرق الاوسط وقال ان الالتزامات الامنية الامريكية لا بد وان تمكن اسرائيل من اتخاذ"مخاطر من اجل السلام."

ويصل بانيتا الى اسرائيل اليوم الاثنين لاول مرة منذ توليه منصب وزير الدفاع . وقال انه سيؤكد الالتزامات الامنية الامريكية لاسرائيل ويحاول مساعدتها على تحسين علاقاتها الفاترة على نحو متزايد مع تركيا ومصر.

وقال بانيتا للصحفيين على متن طائرته"من الواضح بشكل كبير في هذا الوقت المثير في الشرق الاوسط عندما تكون هناك مثل هذه التغيرات الكثيرة انه ليس وضعا جيدا بالنسبة لاسرائيل ان تصبح معزولة على نحو متزايد . وهذا ما حدث."

وتأتي زيارة بانيتا للشرق الاوسط والتي تشمل اجتماعات مع الزعماء الفلسطينيين والمصرين في وقت يجتاح فيه المنطقة مطلب شعبي عربي للتغيير السياسي مما يزيد الامال والتوترات والغموض.

واسقطت الاحتجاجات الحكومة في تونس وفي مصر حليفة الولايات المتحدة منذ فترة طويلة في وقت سابق من العام الجاري واثارت حربا اهلية في ليبيا ادت الى اسقاط معمر القذافي.

ولكن التغييرات تكون مقلقة احيانا .

واقتحم محتجون مصريون السفارة الاسرائيلية في القاهرة قبل شهر بسبب الغضب من اشتباك ادى الى قتل خمسة من افراد الامن المصري. واثار اسلوب معالجة الحكومة العسكرية لهذا الحادث والتصريحات التي تلت ذلك القلق من التزام مصر في المستقبل باتفاقية السلام التي ابرمتها مع اسرائيل.

وقال مسؤول دفاعي كبير تحدث شريطة عدم نشر اسمه ان" توقيت(زيارة بانيتا) لا يمكن ان يكون مناسبا اكثر من ذلك في ضوء الاحداث التي تجري في المنطقة والسلسة الواسعة من القضايا المهمة على جدول الاعمال مع الاسرائيليين والمصريين."

وسيعقد بانيتا اجتماعات منفصلة مع وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك ورئيس الوزراء بنيامين نتنياهولبحث العلاقات الدفاعية الثنائية بالاضافة الى قضايا امنية رئيسية.

أ ص (سيس)