بانيتا:على اسرائيل العودة الى طاولة المفاوضات مع الفلسطينيين

Sat Dec 3, 2011 3:03am GMT
 

واشنطن 3 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - حث ليون بانيتا وزير الدفاع الامريكي اسرائيل امس الجمعة على العودة الى طاولة المفاوضات مع الفلسطينيين واتخاذ خطوات دبلوماسية لمعالجة ما وصفه بعزلتها المتزايدة في الشرق الاوسط.

وطرح بانيتا ايضا في كلمة له امام منتدى في واشنطن اكثر الحجج اسهابا حتى الان ضد اي عمل عسكري وشيك ضد ايران بسبب برنامجها النووي قائلا انه مقتنع بان العقوبات والضغط الدبلوماسي يحقق نجاحا.

وقال بانيتا"لديكم دائما الملاذ الاخير..المتعلق بالقيام بعمل عسكري. ولكنه يجب ان يكون الملاذ الاخير وليس الاول."

وتواجه اسرائيل القوية عسكريا عاصفة دبلوماسية مع زعزعة الانتفاضات العربية العلاقات التي كانت مستقرة في الماضي في الشرق الاوسط. ولكن بانيتا حذر اسرائيل من النظر الى انتفاضات مثل الانتفاضة في مصر التي اسقطت الرئيس حسني مبارك على انها مبرر لان تدخل خندقا دفاعيا.

وقال بانيتا"افهم وجهة النظر القائلة بان هذا ليس وقت السعي لتحقيق السلام وان الصحوة العربية تعرض للخطر بشكل اكبر حلم وجود اسرائيل امنة ومطمئنة ويهودية وديمقراطية. ولكن لا اتفق مع وجهة النظر تلك."

واضاف ان اسرائيل بحاجة لتحمل المخاطر بما في ذلك ضخ حياة جديدة في محادثات السلام المتوقفة مع الفلسطينيين. وقال عندما سأله احد منظمي الندوة عن الخطوات التي يتعين على اسرائيل اتخاذها للسعي لتحقيق السلام "الذهاب فقط للطاولة اللعينة."

وقال "المشكلة الان هي اننا لانستطيع جعلهم يجلسون الى الطاولة اللعينة للجلوس فقط وبدء مناقشة خلافاتهم."

واضاف ان الولايات المتحدة ستحمي امن اسرائيل وتضمن الاستقرار الاقليمي وتمنع ايران من الحصول على سلاح نووي وهو هدف تنفي ايران انها تسعى اليه.

وقال ان"اسرائيل ايضا عليها مسؤولية السعى لتحقيق تلك الاهداف المشتركة ..لبناء الدعم الاقليمي للاهداف الامنية الاسرائيلية والامريكية.   يتبع