زعماء يتطلعون لابرام اتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادي في 2012

Sun Nov 13, 2011 3:49am GMT
 

هونولولو 13 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال الرئيس الامريكي باراك اوباما وثمانية زعماء اخرين انهم حققوا تقدما طيبا بشأن اتفاقية تجارية لمنطقة المحيط الهادي وتوقعوا الانتهاء منها عام 2012 .

وقال اوباما بعد التقاء زعماء الدول المشاركة في الاتفاقية المقترحة للشراكة عبر المحيط الهادي خلال اجتماع القمة السنوي لمنتدى التعاون الاقتصادي لدول اسيا والمحيط الهادي(ابك) ان "دولنا التسع توصلت للخطوط الرئيسية لاتفاقية.

"مازالت توجد تفاصيل كثيرة يتعين صياغتها ولكننا واثقون من استطاعتنا فعل ذلك. ولذلك فاننا نوجه فرقنا للانتهاء من هذه الاتفاقية خلال العام المقبل. انه هدف طموح ولكننا متفائلون باننا نستطيع تحقيقه."

وذهب رئيس الوزراء الماليزي نجيب عبد الرزاق الى حد ابعد حتى رغم عدم تضمن بيان مشترك لزعماء اتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادي موعد محدد مستهدف .

وقال نجيب للصحفيين"توصلنا لاتفاق واسع بضرورة ان يكون يوليو موعدنا النهائي."

ومع مواجهة اوروبا ازمة ترى ادارة اوباما ان منطقة اسيا والمحيط الهادي التي تنمو بسرعة هي المفتاح لتعزيز الصادرات وتوفير وظائف للحد من المستوى المرتفع للبطالة في الولايات المتحدة .

وابدت اليابان ثالث اكبر اقتصاد في العالم اهتمامها يوم الجمعة بالانضمام الى الولايات المتحدة واستراليا ونيوزيلندا وسنغافورة وماليزيا وفيتنام وبروناي وتشيلي وبيرو في هذه الاتفاقية.

وستؤدي هذه الاتفاقية مع انضمام اليابان اليها الى انشاء مجموعة اقتصادية اقليمية اكبر بنسبة نحو 40 في المئة من الاتحاد الاوروبي المؤلف من 27 دولة .

وينظر الى كندا والمكسيك والفلبين وبابوا غينيا الجديدة وكوريا الجنوبية كمشاركين محتملين في الاتفاقية.   يتبع