مهرجان سراييفو السينمائي يكرم المخرج الايراني السجين بناهي

Sat Jul 23, 2011 5:24am GMT
 

سراييفو 23 يوليو تموز (رويترز) - بدأت فعاليات مهرجان سراييفو للسينما في وقت متأخر امس الجمعة وكرم المخرج السينمائي الايراني السجين جعفر بناهي الذي أعطى اول عمل سينمائي له الشرارة الأولى لاول نسخة للمهرجان قبل 17 عاما والذي نظم وقتها في تحد للحرب التي دارت رحاها بين عامي 1992 و1995.

واقيم المهرجان قبيل رفع حصار قوات صرب البوسنة للمدينة الذي استمر 43 شهرا وتطور ليصبح اكبر مهرجان سينمائي في البلقان.

وقال ميرساد بوريفاترا مخرج المهرجان "ان اول مهرجان افتتح بفيلم البالون الابيض للمخرج بناهي في ظل ظروف صعبة للغاية ولكن صحبته حماسة وتطلع للحرية لا يمكن تصديقه."

واضاف وهو يعرض جائزة قلب سراييفو خاصة لبناهي "هذا الفنان المدهش لا يزال يذكرنا بأهمية الحرية والابداع الفني وهو بالضبط ما صنع مهرجان سراييفو السينمائي في عام 1995."

وألقي القبض على بناهي العام الماضي ووجهت له تهمة اخراج فيلم دون تصريح والتحريض على تنظيم احتجاجات معارضة عقب الانتخابات الايرانية التي جرت في عام 2009. وصدر بحق بناهي حكما السجن ست سنوات في سبتمبر ايلول وحظر عليه اخراج او كتابة او القيام بأي شكل من اشكال العمل الفني لمدة 20 عاما.

وحظر بناهي الفائز بالعديد من الجوائز الدولية والمؤيد لزعيم المعارضة الايرانية مير حسين موسوي في الانتخابات الرئاسية المتنازع عليها من السفر للخارج لمدة 20 عاما. وأدان المجتمع السينمائي بشدة الحكم.

وقال بناهي في خطاب لمنظمي المهرجان مع انتظاره لقرار بشأن طلبه استئناف الحكم "خلال الشهور الستة الاخيرة انتظر صدور الحكم النهائي وهذا الوضع المهمل ليس افضل من ان اكون في السجن."

واضاف "بالنسبة للمخرج السينمائي عندما يكون الاخراج مستحيلا فإن العيش تحت اي ظرف يكون سجنا."

وأعرب المخرج الايراني عن امله في ان يتمكن من حضور المهرجان ثانية.   يتبع