انسحاب الدبابات السورية من حماة وتشديد اجراءات الامن

Sun Jul 3, 2011 10:58pm GMT
 

من خالد يعقوب عويس

عمان 3 يوليو تموز (رويترز) - قال سكان إن دبابات الجيش السوري نشرت اليوم الاحد عند مداخل مدينة حماة ولكنها انسحبت فيما بعد وذلك بعد يومين من أضخم احتجاجات شهدتها المدينة ضد الرئيس بشار الاسد منذ تفجر انتفاضة قبل ثلاثة أشهر.

واضافوا ان دبابات وعربات مدرعة اتجهت شمالا بعد الاقتراب من المدينة التي يقطنها 650 الف شخص . وقالوا ان عشرات الاشخاص اعتقلوا في وقت سابق في الاحياء الواقعة على اطراف حماة وشوهدت دوريات الشرطة السرية في المدينة.

وقال احد السكان ان "النظام يستخدام اساليب التخويف ولكن سكان حماة لن يرضخوا."

واضاف ان عشرات الالاف تجمعوا لتنظيم تجمع حاشد ليلي في الميدان الرئيسي اليوم الاحد على الرغم من قطع الكهرباء الذي يهدف الى اعاقة الاحتجاجات.

وخف الوجود الامني في حماة منذ ان قتلت قوات الامن 60 محتجا على الاقل في المدينة قبل شهر في واحد من ادمى ايام الانتفاضة ضد الاسد.

وقال شهود ان اعداد المتظاهرين تزايدت منذ ذلك الوقت مع تجمع 150 الف شخص على الاقل في احد الميادين الرئيسية يوم الجمعة في تجمع حاشد مطالبين بتنحي الاسد الذي ارسل والده حافظ الاسد قوات الى المدينة في عام 1982 لسحق انتفاضة قادها اسلاميون. واسفر ذلك الهجوم عن سقوط ما يصل الى 30 الف قتيل.

وقال ساكن يملك متجرا ذكر ان اسمه كامل ان قوات الامن ومسلحين موالين الاسد يعرفون باسم الشبيحة اطلقوا النار بشكل عشوائي في ساعة مبكرة من صباح اليوم الاحد في حي المشاع بحماة.

واضاف ان الاعتقالات تركزت في المناطق الواقعة حول استاد كرة القدم في منطقة الصابونية.   يتبع