محتجون يمنيون يقولون ان مخيم صنعاء تعرض لاطلاق النار

Fri Sep 23, 2011 11:59pm GMT
 

صنعاء 23 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال محتجون ومسعفون في ساعة متأخرة الليلة ان مخيما يشغله الاف من المحتجين المعارضين للحكومة في العاصمة اليمنية صنعاء تعرض لقصف بالمورتر ورصاص قناصة مما ادى الى سقوط قتيل واصابة ستة اخرين.

وقال الطبيب محمد القباطي في مسجد يستخدم كمستشفى ميداني في الميدان الممتد لمسافة اربعة كيلومترات والذي يطلق عليه المحتجون اسم"ميدان التغيير" "اننا في مشكلة حقيقية لدينا ستة مصابين بجروح خطيرة وقتل شخص بطريقة بشعة بنيران المورتر ..ليس لدينا سوى نصف جثمان."

واضاف الطبيب ان فريقه اطفأ الانوار في المستشفى خشية استهدافه.

وقال مانع المطيري منظم الاحتجاج ان رصاص القناصة بدأ في وقت سابق من مساء اليوم ولكنه كان الى حد كبير احد اساليب التخويف على ما يبدو لان عددا قليلا اصيب. واضاف ان اطلاق النار اصبح اعنف فيما بعد مما اثار اشتباكات بين القوات المؤيدة للمعارضة والقوات الموالية للدولة في مكان قريب.

وتسنى لسكان وشاهد من رويترز سماع زخات متقطعة ولكن قوية من اطلاق النار بالاضافة الى اصوات انفجارات.

وقال القباطي ان سيارات الاسعاف التابعة للمستشفى الميداني تعرضت ايضا لاطلاق نار.

واضاف "مازال يوجد جريح في الخارج. ولكننا لا نستطيع الوصول للمنطقة لانهم يواصلون اطلاق النار على سيارات الاسعاف."

واعقب اطلاق النار الكثيف هذا عودة الرئيس علي عبد الله صالح الى اليمن بعد غياب استمر ثلاثة اشهر . ودعا صالح الى انهاء القتال العنيف الحالي ولكن المعارضين قالوا انهم يخشون من اراقة مزيد من الدماء وطالبت الولايات المتحدة صالح بالتنحي.

أ ص (سيس)