عباس يقدم طلبا للعضوية الكاملة لدولة فلسطينية بالامم المتحدة

Sat Sep 24, 2011 2:18am GMT
 

من اليستير ليون وارشد محمد

الامم المتحدة 24 سبتمبر أيلول (رويترز) - طلب الرئيس الفلسطيني محمود عباس من الامم المتحدة يوم الجمعة الاعتراف بدولة فلسطينية لكن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قال ان السلام لن يتحقق من خلال قرارات الامم المتحدة.

وسلم عباس رسالة للامين العام للامم المتحدة بان جي مون يطالب فيها بعضوية كاملة في الامم المتحدة وهو امر سيناقشه مجلس الامن الدولي يوم الاثنين. وتوعدت الولايات المتحدة بدعم حليفتها اسرائيل واستخدام حق النقض(الفيتو).

وقال عباس في كلمة امام الجمعية العامة للامم المتحدة حيث قوبل بحفاوة بالغة "لا اعتقد أن أحداً لديه ذرة ضمير ووجدان يمكن أن يرفض حصولنا على عضوية كاملة في الأمم المتحدة... بل وعلى دولة مستقلة."

وأضاف "إننا نمد أيادينا إلى الحكومة الإسرائيلية والشعب الإسرائيلي من أجل صنع السلام."

وفي محاولة لمنع حدوث صدام في مجلس الامن الدولي حثت المجموعة الرباعية للسلام في الشرق الاوسط على العودة الى محادثات السلام في غضون اربعة اسابيع وتحقيق"تقدم جوهري" في غضون ستة اشهر والتوصل لاتفاق في غضون عام.

وطلبت المجموعة الرباعية التي تضم الامم المتحدة والاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة وروسيا من اسرائيل والفلسطينيين تقديم مقترحات بشأن الاراضي والامن في غضون ثلاثة اشهر.

وقالت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون ان"اقتراح المجموعة الرباعية يمثل الاقتناع القاطع للمجتمع الدولي بانه لا يمكن تحقيق سلام عادل ودائم الا من خلال المفاوضات." وحثت كلينتون الطرفين على استغلال الفرصة لاجراء محادثات.

وقال توني بلير رئيس وزراء بريطانيا السابق والممثل الخاص للمجموعة الفرباعية ان القوى الكبرى تعتقد انها تقترب من خطوط عريضة يمكن ان يقبلها الجانبان.   يتبع