حزب العمال الحاكم في استراليا يوافق على بيع يورانيوم للهند

Sun Dec 4, 2011 3:04am GMT
 

سيدني 4 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - وافق حزب العمال الاسترالي الحاكم اليوم الاحد على خطط لفتح مبيعات اليورانيوم للهند ممهدا الطريق امام اجراء محادثات بشأن ابرام اتفاقية نووية ثنائية وحل قضية ادت الى توترات دبلوماسية بين البلدين.

واعلنت رئيس الوزراء الاسترالية جوليا جيلارد الخطة في نوفمبر تشرين الثاني ولكنها كانت بحاجة لانعقاد مؤتمر سياسي قومي لحزبها لالغاء حظر على بيع اليورانيوم لدول غير موقعة على اتفاقية حظر الانتشار النووي.

ونجحت جيلارد في اجازة سياستها بشأن اليورانيوم في المؤتمر على الرغم من نقاش ساخن في اغلب الاحوال وهتافات من محتجين مازالوا معارضين للطاقة والاسلحة النووية.

وقالت جيلارد"علينا ان نتخذ قرارا في مصلحة بلادنا قرارا بشأن تعزيز شراكتنا الاستراتيجية مع الهند في هذا القرن الاسيوي" مضيفة ان استراليا باعت بالفعل يورانيوم للصين والولايات المتحدة واليابان.

وتشكو الهند ثالث اكبر اقتصاد اسيوي واكبر ديمقراطية في العالم منذ فترة طويلة من الحظر الاسترالي وتريد الحصول على قدر اكبر من اليورانيوم للوفاء بهدف طموح للطاقة النووية مع خطط لبناء 30 محطة للطاقة النووية خلال العشرين عاما المقبلة.

وتأتي خطوة السماح ببيع يورانيوم للهند بعد اتفاقية تاريخية امريكية لدعم البرنامج النووي المدني في الهند وقعت عام 2008.

أ ص (سيس)