أمريكا تحذر من إرسال قافلة مساعدات جديدة إلى غزة

Fri Jun 24, 2011 10:52pm GMT
 

واشنطن 24 يونيو حزيران (رويترز) - حذرت الولايات المتحدة نشطاء اليوم الجمعة من خطط إرسال قافلة مساعدات جديدة لتحدي الحصار الذي تفرضه إسرائيل على قطاع غزة وقالت إنه سيكون عملا يفتقر للمسؤولية وخطيرا.

وقالت فيكتوريا نولاند المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية في بيان "الجماعات التي تسعى لكسر الحصار البحري الإسرائيلي لقطاع غزة تقدم على أعمال استفزازية تفتقر للمسؤولية وتعرض سلامة ركابها للخطر."

وقالت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون ان هناك طرقا افضل لتوصيل المساعدات الى غزة.

واردفت قائلة للصحفيين بعد اجتماع مع وزير الخارجية الكوري الجنوبي الزائر"لا نعتقد ان ذلك مفيد او مثمر او مساعد لسكان غزة.

"نعتقد ان دعم العمل الذي تقوم به الامم المتحدة اسلوب افضل بكثير.. لضمان حصول شعب غزة على المواد والمساعدات الانسانية باسلوب امن وملائم."

وقالت إسرائيل يوم الاربعاء إنها حذرت الأمم المتحدة من أن إرسال قافلة مساعدات جديدة - يقول نشطاء إنها قد تتحرك من موانيء أوروبية في الايام القادمة - قد يؤدي إلى "عواقب وخيمة".

واوضحت اسرائيل انها ستمنع قافلة المساعدات الجديدة من الوصول الى غزة. وقتل تسعة نشطاء اتراك احدهم يحمل ايضا الجنسية الامريكية أيضا في هجوم اسرائيلي على قافلة مماثلة قبل عام.

وتعرض الجيش الاسرائيلي لانتقادات شديدة فيما يخص ذلك الهجوم الذي وقع في مايو ايار 2010 وأدى الى تدهور شديد في علاقات اسرائيل مع تركيا.

وتؤيد الولايات المتحدة الحصار الإسرائيلي لقطاع غزة الذي تسيطر عليه حركة المقاومة الإسلامية (حماس) منذ 2007 .   يتبع