مسيرة للقوميين الروس في موسكو لمناهضة الهجرة

Sat Nov 5, 2011 3:56am GMT
 

موسكو 5 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - نظم الاف من القوميين الروس مسيرة عبر موسكو امس الجمعة مرددين شعارات مناهضة للهجرة ومستخدمين تحية النازي في مظاهرة خلال عطلة سنوية تحولت الى استعراض قوة لليمين المتطرف .

وسار نحو سبعة الاف شخص عبر الجزء الجنوبي الشرقي من موسكو حاملين اعلام الامبراطورية الروسية ويتقدمهم صليب للكنيسة الارثوذكسية الشرقية وقساوسة يرددون ترانيم.

وقال احد منظمي المسيرة"الفكرة الرئيسية هي حماية حقوق وحريات الشعب الروسي هؤلاء الاشخاص الذين لهم جذور هنا.

"بلدنا يحتضر وعلينا ان نحمي انفسنا."

ويعرف الرابع من نوفمبر تشرين الثاني منذ عام 2005 على انه يوم الوحدة الوطنية وهو الذي يوافق رسميا ذكرى طرد الغزاة البولنديين في القرن السابع عشر على الرغم من ان معظم الروس مازالوا يربطونه بعطلة السابع من نوفمبر في الحقبة السوفيتية والتي تمثل ذكرى الثورة الشيوعية عام 1917.

وتستخدم الجماعات القومية هذه العطلة على نحو متزايد لعرض قضيتها.

واصبحت هذه الجماعات اعلى صوتا في معارضة سياسة الحكومة بدعم بعض مناطق الاقليات العرقية والسماح بدخول اعداد كبيرة من العمال المهاجرين من مناطق اخرى بالاتحاد السوفيتي السابق.

أ ص (سيس)