متحدث باسم الحكومة الليبية:لا محادثات بشأن مستقبل القذافي

Tue Jul 5, 2011 11:18am GMT
 

(لاضافة تصريحات وخلفية)

طرابلس 5 يوليو تموز (رويترز) - قال موسى إبراهيم المتحدث باسم الحكومة الليبية اليوم الثلاثاء إن الحكومة لا تتفاوض بشأن تخلي الزعيم الليبي معمر القذافي عن السلطة.

وأضاف أن المعلومات بشأن التفاوض على تنحي القذافي أو سعيه للحصول على ملاذ آمن داخل أو خارج البلاد عارية عن الصحة.

واستطرد ان القذافي ليس محل تفاوض وان موقف الحكومة الليبية تحكمه مباديء وان مستقبل ليبيا سيقرره الليبيون أنفسهم وقال ان القذافي رمز تاريخي وان الليبيين سيموتون دفاعا عنه.

وتابع أن المحادثات دارت حول وقف اطلاق النار والمساعدات الانسانية وبدء حوار بين الليبيين وبعد ذلك تأتي المرحلة الرابعة وهي فترة انتقالية خاصة بالتغيير السياسي الذي سيقرره الليبيون.

وكان ابراهيم قد اعلن امس الاثنين ان مسؤولين من حكومة القذافي اجتمعوا في عواصم أجنبية مع شخصيات من المعارضة للتوصل لحل سلمي للازمة.

وقال ابراهيم امس في بيان ارسل بالبريد الالكتروني ان المفاوضات مع المعارضة جرت في ايطاليا ومصر والنرويج بحضور ممثلين لحكومات تلك الدول.

وذكر البيان ان احد الاجتماعات عقد في روما بين مسؤولين بالحكومة الليبية وعبد الفتاح يونس العبيدي وزير داخلية القذافي السابق الذي انشق وانضم للمعارضة في فبراير شباط الماضي.

وطلب من متحدث باسم وزارة الخارجية الايطالية تأكيد صحة عقد اجتماع في العاصمة الايطالية روما فقال "لم يحدث اي اجتماع ولم نشارك في اي اجتماع."   يتبع