حلف الأطلسي يعلن إصابة أهداف عسكرية في مدينة البريقة الليبية

Sat Jun 25, 2011 11:08pm GMT
 

من نك كاري

طرابلس 25 يونيو حزيران (رويترز) - قال حلف شمال الأطلسي اليوم السبت إن صواريخه أصابت موقعا في ليبيا تستخدمه قوات الزعيم معمر القذافي في تخزين إمدادات وعربات عسكرية في حين ذكرت وسائل الاعلام الرسمية للقذافي ان 15 مدنيا لاقوا حتفهم.

وقال مسؤول بارز بالمعارضة ان المعارضة مستعدة لمناقشة اي تسوية سياسية لا تتضمن بقاء القذافي في السلطة رغم ان المحادثات الجارية مع حلفاء للقذافي عبر وسطاء لم تسفر عن اي مقترحات بعد.

والهجوم الذي وقع أمس الجمعة هو الثاني خلال ساعات على ما قال الحلف إنها أهداف عسكرية جرى تحديدها بوضوح في مدينة البريقة الساحلية التي تقع على بعد حوالي 200 كيلومتر غربي مدينة بنغازي معقل المعارضة في شرق ليبيا.

وقال التلفزيون الليبي الرسمي إن مخبزا ومطعما تعرضا للقصف مما ادى إلى إصابة 20 شخصا بالإضافة إلى مقتل 15 اخرين. وقالت وكالة الجماهيرية (الليبية) للأنباء إن هجوما وقع في المنطقة ذاتها في وقت سابق يوم الجمعة أسفر عن مقتل خمسة مدنيين.

وقال مسؤول بحلف الأطلسي "لا مؤشرات لدينا عن أي خسائر في صفوف المدنيين لها صلة بهذين الهجومين."

وأضاف المسؤول الذي كان يتحدث من مدينة اجدابيا القريبة التي تسيطر عليها المعارضة "ما عرفناه هو أن قوات القذافي كانت تشغل المباني التي قصفناها وتستخدمها في توجيه الهجمات ضد المدنيين حول اجدابيا."

ومضى يقول "خلافا لما تفعله قوات القذافي فإننا نذهب إلى مدى بعيد جدا لتقليل احتمال وقوع أي خسائر في صفوف المدنيين."

وذكر التلفزيون الليبي الرسمي في وقت لاحق ان عددا من الأشخاص قتلوا في هجوم لحلف الأطلسي في وقت متأخر اليوم السبت على بلدة القواليش التي تبعد نحو 145 كيلومترا جنوبي طرابلس. وأضاف ان سيارات ومنازل تعرضت لأضرار لكنه لم يذكر اي تفاصيل اخرى.   يتبع