مقتل 45 شخصا جراء الامطار الغزيرة في امريكا الوسطى

Sat Oct 15, 2011 11:57pm GMT
 

تيجوسيجالبا 15 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال مسؤولون اليوم السبت ان الامطار الغزيرة التي هطلت على امريكا الوسطى خلال الايام الماضية واجبرت الالاف على ترك منازلهم وحاصرت العديد تسببت في قتل 45 شخصا مشيرين الى ان جواتيمالا كانت اشد المناطق تضررا.

وضربت عاصفة مدارية المنطقة صباح الاربعاء وتسببت في فيضانات وانهيارات طينية وبرق في سلسلة البلاد الواقعة بين المكسيك وامريكا الجنوبية. وتقطعت السبل بالعديد من المناطق حيث غمرت المياه قرى وسدت الطرق.

وقالت خدمات الطواريء إن الطقس المدمر القادم من منطقة المحيط الهادي ادى لمقتل 22 شخصا في جواتيمالا وتسعة في هندوراس اثنان منهما صعقهما البرق.

وتقطعت السبل بالمئات فوق اسطح المنازل في هندوراس خاصة في تشولوتيكا وفاليه بالجنوب وفقا لمسؤولي الطواريء المحليين.

وفي السلفادور حيث قتل سبعة اشخاص اعلن الرئيس موريسيو فونيس حالة الطواريء. وقتل سبعة اشخاص اخرين على الاقل وتم إجلاء الاف اخرين في نيكاراجوا.

ولم ترد انباء عن وقوع قتلى في كوستاريكا رغم ان العشرات من الاسر نزحت من تجمعات تقع على ساحل المحيط الهادي ومن العاصمة سان خوسيه.

واستمر هطول الامطار الغزيرة على اجزاء من هندوراس وجواتيمالا السبت بينما خفت حدتها في نيكاراجوا والسلفادور وكوستاريكا.

وقتل اربعة اشخاص على الاقل في المكسيك في الاسبوع الماضي عندما ضرب الاعصار جوفا الذي صنف بالفئة الثانية البلاد قادما من المحيط الهادي وتسبب في اغلاق اكثر موانيء الشحن بالمكسيك ازدحاما. واعيد فيما بعد فتح ميناء مانزانيلو.

م ع ذ - أ ص (من)