اختتام محادثات بين رئيس نيجيريا ونقابات العمال دون اتفاق

Mon Jan 16, 2012 12:25am GMT
 

ابوجا 16 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت مصادر في الرئاسة النيجيرية ان الرئيس جودلاك جوناثان وممثلين لنقابات العمال في ساعة متأخرة الليلة الماضية ولكنهم اخفقوا في التوصل لحل وسط بشأن الغاء دعم الوقود والذي اثار مخاوف من توقف صناعة النفط.

وكان من المتوقع ان يوجه جوناثان كلمة عامة بعد المحادثات ورفضت النقابات اعطاء اي تعليق الا بعد ان يلقي الرئيس كلمته ولكن عدة مصادر قالت انه لم يتم التوصل لاتفاق . وقد تبث الان كلمة الرئيس في وقت لاحق اليوم الاثنين .

وقالت النقابات امس الاحد ان الاضرابات والاحتجاجات في شتى انحاء نيجيريا ستستأنف اليوم الاثنين اذا لم يتم التوصل لاتفاق.

وخرج عشرات الالاف الى الشوارع ونظموا اضرابات طيلة خمسة ايام متتالية الاسبوع الماضي احتجاجا على الغاء دعم الوقود ابتداء من الاول من يناير كانون الثاني مما ادى الى رفع سعر البنزين من 65 نايرا الى 150 نايرا (0.93 سنت) للتر.

أ ص (قتص)

اسعار الوقود المدعومة من الحكومة ولكن النقابات قالت ان عمال النفط لن يوقفوا انتاج النفط الخام في الوقت الذي يواصل فيه الجانبان المحادثات.

وقال عبد الواحد عمر رئيس مؤتمر العمال النيجيري للصحفيين بعد اجتماع في قصر الرئاسة استمر حتى ساعة متأخرة من الليلة الماضية ان "الاجتماع لم يصل لطريق مسدود ولكن لم نتوصل لحل وسط.

"سنلتقي ونعود للمحادثات مع الحكومة. موقفنا هو انه يتعين عليهم تعليق الزيادة في اسعار البنزين وسنعلق بعد ذلك الاضراب ونبدأ المفاوضات."

وخرج عشرات الالاف الى الشوارع ونظموا اضرابات طيلة خمسة ايام متتالية الاسبوع الماضي احتجاجا على الغاء دعم الوقود ابتداء من الاول من يناير كانون الثاني مما ادى الى رفع سعر البنزين من 65 نايرا الى 150 نايرا (0.93 سنت) للتر.   يتبع