لجنة عقوبات الامم المتحدة تستبعد اسماء 14 شخصية سابقة بطالبان

Sat Jul 16, 2011 2:04am GMT
 

الامم المتحدة 16 يوليو تموز (رويترز) - استبعد مجلس الامن الدولي امس الجمعة اسماء 14 عضوا سابقا بحركة طالبان من قائمة عقوباته في اطار تحركات لحفز طالبان على اجراء محادثات مع كابول بشأن ابرام اتفاق سلام في افغانستان.

واعلنت بعثة المانيا بالامم المتحدة في بيان ان من بين من استبعدتهم لجنة عقوبات خاصة اربعة اعضاء بالمجلس الاعلى للسلام المؤلف من 70 عضوا والذي انشأته السلطات الافغانية في سبتمبر ايلول الماضي لتمهيد الطريق امام اجراء محادثات.

وترأس المانيا مجلس الامن الدولي هذا الشهر.

وقال البيان ان هذه الخطوة جاءت استجابة لطلب من كابول باستبعاد اسماء شخصيات سابقة بطالبان تعتقد الحكومة انها تخلت عن التشدد.

وصرح مسؤولون افغان بانهم سعوا الى استبعاد اسماء نحو 20 شخصا من القائمة. ويلزم بعض اعضاء مجلس الامن ولاسيما روسيا بحذر ازاء استبعاد تلك الاسماء.

واعضاء مجلس السلام هم ارسلان رحماني وهو نائب طالباني سابق لوزير التعليم العالي وحبيب الله فوزي وهو دبلوماسي طالباني سابق بالسعودية وسيد الرحمن حقاني وهو نائب طالباني سابق لوزير التعدين والصناعة وفاكر محمد.

ودعا مكتب الرئيس الافغاني حامد كرزاي الى انشاء المجلس كخطوة ملموسة نحو السلام. ولكن طالبان لا تكترث حتى الان بفكرة المحادثات قائلة انه يجب مغادرة كل القوات الاجنبية افغانستان اولا.

أ ص (سيس)