اخلاء طائرة لشركة يو اس ايرويز في فيلادلفيا بسبب تهديد

Sat Aug 6, 2011 2:22am GMT
 

فيلادلفيا 6 أغسطس اب (رويترز) - اخليت طائرة تابعة لشركة الخطوط الجوية الامريكية(يو اس ايرويز) تقل 157 راكبا امس الجمعة في مطار فيلادلفيا الدولي بسبب تهديد بوجود قنبلة ولكن تم السماح لها بالمغادرة فيما بعد .

وقال جي.جي.كلافير العميل الخاص بمكتب التحقيقات الاتحادي ان الكلاب المدربة على اكتشاف القنابل لم تجد شيئا غير قانوني في الطائرة بعد انزال ركاب الطائرة المتجهة الى انكوراج في الاسكا فيما وصفه"بزيادة في الاحتياط."

واضاف انه تم تلقي رسالة في لندن عن الطائرة التي كانت قد وصلت في وقت سابق الى فيلادلفيا قادمة من جلاسجو باسكتلندا . وقال مسؤول اتحادي على علم بالموقف ان الرسالة زعمت وجود قنبلة على متن الطائرة.

ولم يتسلم المسؤولون الامريكيون الرسالة الا بعد هبوط الطائرة في فيلادلفيا.

وقالت ليز لاندو المتحدثة باسم يو اس ايرويز ان مسؤولي ادارة امن وسائل النقل امروا باخلاء الطائرة ونقلها الى مكان بعيد في المطار من اجل تفتيشها.

وسمح للطائرة بالمغادرة بعد اكثر من ساعتين من اخلائها.

وقال كلافير ان المسؤولين لا يعرفوا على وجه اليقين الجهة التي ارسلت اليها الرسالة ومااذا كانت هي الشرطة في لندن ام شركة الطيران. ولكن الامر انتهى عند سكوتلانديارد.

واضاف"لم تعتبر (الرسالة)موثوقا بها بشكل خاص على الاطلاق."

أ ص (من)